ارتفاع أسعار البترول بعد اتفاق أوبك   
الخميس 1423/10/8 هـ - الموافق 12/12/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

صعدت أسعار النفط الخام في الأسواق العالمية بعد إعلان أوبك عن اتفاق دوله على زيادة سقف إنتاجها مع تحجيم تجاوزات الحصص. ترافق ذلك مع تعطيل الإضراب في فنزويلا شحن النفط من خامس أكبر مصدر للنفط في العالم.

فقد سجل برنت ارتفاعا في عقود يناير/ كانون الثاني المقبل في بورصة البترول الدولية بلندن 36 سنتا إلى 26.61 دولارا للبرميل قرب أعلى مستوياته تقريبا منذ أواخر أكتوبر/ تشرين الأول الماضي. وصعد الخام الأميركي الخفيف في بورصة نايمكس 41 سنتا إلى 27.81 دولارا للبرميل.

وقد صرح رئيس منظمة أوبك ريلوانو لقمان أن المنظمة وافقت على خفض الإنتاج النفطي ورفع سقف الحصص الرسمية للدول الأعضاء بهدف التغلب على التجاوزات التي قدرتها المنظمة بأكثر من 2.5 مليون برميل يوميا.

وقال لقمان بعد انتهاء الاجتماع غير الرسمي لوزراء نفط المنظمة في فيينا اليوم "أولا اتفقنا على خفض الإنتاج، وثانيا اتفقنا على رفع السقف الرسمي بمقدار 1.3 مليون يوميا"، وهو ما يعني رفع السقف الإجمالي إلى 23 مليون برميل يوميا.

وعن الوضع في فنزويلا قال متعاملون إن استمرار الإضراب فيها والوضع المتوتر في العراق ساهم أيضا في تعزيز أسعار النفط.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة