مؤسسة ألمانية توصي بالاستثمار في أسهم الصين والهند   
الأربعاء 1427/6/16 هـ - الموافق 12/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 18:11 (مكة المكرمة)، 15:11 (غرينتش)

اعتبرت دي دبليو إس كبرى شركات إدارة الصناديق في ألمانيا أن أسواقا آسيوية ناشئة مثل الصين والهند تقدم فرصا تثير الاهتمام للاستثمار في الأسهم بينما مازال يكتنف أسواق الخليج مخاطر رغم خطط لزيادة الشفافية فيها.

وأفاد مدير صندوق الأسواق الناشئة في دي دبليو إس ذراع الصناديق لدى دويتشه بنك ألكساندر بانيك بتوصية الشركة أصحاب الاستثمارات طويلة الأجل الذين لديهم استعدادا للمخاطرة بإضافة أسهم من تلك الأسواق لمحافظهم.

وأشار إلى إعادة تقييم الأسواق الناشئة بعد حركات التصحيح التي شهدتها داعيا أن تكون الاستثمارات في الأسواق الناشئة طويلة الأجل لعامين أو ثلاثة أعوام.

وانخفض مؤشر MSCI للأسواق الناشئة الرئيسية نحو 14% منذ اضطراب الأسواق في 11 مايو/أيار الماضي عقب صعوده إلى قرابة 30% خلال الـ12 شهرا السابقة.

وخسر مؤشر يوروفرست لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى 5% في الشهرين الماضيين.

ورأت دي دبليو إس فرصا للاستثمار في الصين والهند وسط توقع حصول الشركات على دفعة من مشروعات عملاقة للبنية التحتية كبناء الطرق المتوقعة لمواكبة الزيادة السكانية في البلدين.

وأوضح بانيك أن أسواق الشرق الأوسط مثل مصر والسعودية وغيرها من الدول الخليجية تكتنفها مخاطر رغم جهود حكوماتها لزيادة الشفافية.

وأشار إلى وجود كثير من السيولة لدى المستثمرين العرب الذين يتطلعون إلى فرص استثمارية جديدة في المنطقة مع وجود القليل من الأسهم التي يمكن الاستثمار فيها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة