السعودية تتقدم على طريق خصخصة الاتصالات   
الأحد 1423/8/7 هـ - الموافق 13/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال مسؤول من البنك السعودي البريطاني إن صندوق الاستثمار العام السعودي عين البنك مديرا للاكتتاب في أسهم الشركة السعودية للاتصالات، وإن الاكتتاب سيبدأ في ديسمبر/كانون الأول القادم.

وكانت الحكومة السعودية وافقت في سبتمبر/أيلول الماضي على خطة لطرح 30% من أسهم الشركة -وهي شركة الاتصالات الوحيدة في المملكة- للاكتتاب العام في أكبر طرح للأسهم في السعودية منذ عام 1984.

وقال مسؤول البنك السعودي البريطاني إن الاكتتاب سيطرح ابتداء من العاشر من ديسمبر/كانون الأول. وستعرض الحكومة 20% من أسهم شركة الاتصالات على المستثمرين السعوديين و10% على صندوق التقاعد.

وستعرض الأسهم بسعر 170 ريالا للسهم منها 50 ريالا قيمة السهم الرسمية و120 ريالا علاوة إصدار. ويستمر عرض الاكتتاب لمدة ثلاثة أسابيع. وتخطط الحكومة لرفع رأسمال الشركة بمقدار ثلاثة مليارات ريال إلى 15 مليارا عن طريق إضافة أرباح الشركة إلى رأس المال.

وأقيمت شركة الاتصالات السعودية عام 1998 استعدادا لخصخصة قطاع الاتصالات الذي شهد نموا بلغت نسبته نحو 30% في السنوات القليلة الماضية. وتنوي الحكومة أيضا فتح قطاع الهاتف النقال للمنافسة بحلول عام 2004 وخطوط الهاتف الثابت بحلول عام 2008.

وتعد خصخصة شركة الاتصالات السعودية مطلبا بموجب قانون أقر أوائل العام الحالي ضمن جهود لتسريع خطط الخصخصة لتقليل الديون السعودية المحلية البالغة 168 مليار دولار. وكانت المملكة العربية قد عينت بنك الخليج الدولي -ومقره البحرين ولديه فرع في الرياض- مستشارا لإدارة طرح الأسهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة