شافيز يرحب بارتفاع أسعار النفط   
السبت 1429/3/1 هـ - الموافق 8/3/2008 م (آخر تحديث) الساعة 16:06 (مكة المكرمة)، 13:06 (غرينتش)

شافيز يرجع ارتفاع أسعار النفط إلى ضعف الدولار (رويترز-أرشيف)

عبر الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز عن ترحيبه بارتفاع أسعار النفط خمسة دولارات للبرميل معتبرا ذلك أنباء طيبة.

وجاءت تصريحات شافيز أمس أمام رؤساء من أميركا اللاتينية يحضرون اجتماع قمة في جمهورية الدومنيكان تهيمن عليه أزمة دبلوماسية بشأن غارة شنها الجيش الكولومبي مطلع الأسبوع على جماعات يسارية اتخذت من أراضي الإكوادور مخابئ لها.

واعتبر شافيز ضعف الدولار الأميركي أحد أسباب ارتفاع أسعار النفط في الأسواق العالمية.

وسجلت أسعار النفط أمس مستوى قياسيا متجاوزة 106 دولارات للبرميل في ظل عمليات شراء من المضاربين تحوطا من ضعف الدولار قبل تراجع الخام نهاية يوم أمس في نيويورك 32 سنتا إلى 105.15 دولارات للبرميل، متخليا عن مكاسبه بعد تسجيله 106.54 دولارات بينما تراجع مزيج برنت في لندن.

وأثار تقرير حكومي يظهر انكماشا للشهر الثاني على التوالي في الوظائف الأميركية تكهنات بإمكانية اضطرار مجلس الاحتياطي إلى خفض الفائدة ثانية، الأمر الذي أضعف الدولار مبكرا أمس، وانتعشت العملة الأميركية لاحقا، مما ساعد في تراجع النفط عن مستوياته القياسية.

"
هبوط الدولار ساهم في ارتفاع أسعار السلع الأولية بينما عزز تراجع مخزونات الخام الأميركية وقرار أوبك بإبقاء مستويات الإنتاج دون تغيير من ارتفاع أسعار الخام
"
وساهم استمرار هبوط الدولار في ارتفاع أسعار السلع الأولية بينما عزز تراجع حاد في مخزونات الخام الأميركية وقرار منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) الأربعاء الماضي بإبقاء مستويات الإنتاج دون تغيير من الارتفاع في أسعار الخام.

وزادت مخزونات الخام الأميركية في الأسابيع الأخيرة، وبلغت مخزونات البنزين أعلى مستوياتها في 14 عاما.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأميركية إن مخزونات الخام في الولايات المتحدة انخفضت 3.1 ملايين برميل الأسبوع الماضي معاكسة للتوقعات.

يشار إلى أن فنزويلا عضو في أوبك التي تنتج 40% من النفط العالمي ويبلغ إنتاج المنظمة حاليا 29.67 مليون برميل يوميا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة