منظمة الأغذية تحتاج 24 مليار دولار سنويا لمكافحة الجوع   
الثلاثاء 1423/3/23 هـ - الموافق 4/6/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

حثت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (فاو) دول العالم على جمع 24 مليار دولار سنويا لخفض معدلات الجوع في العالم إلى النصف بحلول عام 2015، وقالت إن برنامجا جديدا لمكافحة الجوع سيعود بفوائد اقتصادية كبيرة على ملايين البشر.

وتقول المنظمة -ومقرها روما- إن الفشل في توفير هذا المبلغ يعني أن نحو 600 مليون من سكان العالم سيظلون يعانون من الجوع بحلول عام 2015. وفي تقرير جديد بعنوان "برنامج مكافحة الجوع: خفض الجوع عن طريق الزراعة والتنمية الريفية وقدرة أكبر على الوصول لمصادر الغذاء" قالت المنظمة "يتعين توفير استثمارات إضافية قيمتها 24 مليار دولار سنويا للدول الفقيرة لخفض عدد الجوعى إلى النصف بحلول عام 2015".

وأضاف التقرير "تؤكد فاو على أن الاستثمار العام يجب أن يرفق بموارد خاصة كافية". وتعقد المنظمة قمة للغذاء بين يومي 10 و13 يونيو/ حزيران الجاري في روما لتعزيز حملتها على الجوع. وتقول إن المجتمع الدولي تخلف عن تحقيق المستوى المستهدف الذي تقرر في قمة عقدت عام 1996 لخفض عدد من يعانون من سوء التغذية في العالم إلى 400 مليون بحلول عام 2015.

وتريد المنظمة من دول العالم وضع مسألة الجوع في موضع متقدم بقائمة الأولويات السياسية. وتقول إن العالم ينتج أكثر من احتياجه من الغذاء لكن هذا الإنتاج لا يصل للمحتاجين. وتشير إلى أن واحدا من كل سبعة لا يجد ما يكفيه من الغذاء وأغلب هؤلاء من سكان جنوب آسيا وجنوب الصحراء بأفريقيا.

وقالت المنظمة في إطار دعوتها لبرنامج جديد لمكافحة الجوع إن "خفض عدد الجوعى إلى النصف من المتوقع أن يحقق مزايا إضافية تبلغ قيمتها 120 مليار دولار سنويا على الأقل نتيجة لحياة أطول وصحة أفضل لجميع المستفيدين من البرنامج".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة