إحجام عن عطاء مغربي لإقامة شبكة هواتف ثابتة   
الخميس 3/9/1423 هـ - الموافق 7/11/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال مصدر رفيع بقطاع الاتصالات المغربية إن الحكومة لم تتلق أية عروض في إطار عطاء لبيع ترخيص ثان لإقامة شبكة جديدة للهواتف الثابتة في البلاد. وقال المصدر "طلبت 12 شركة وثائق المزاد لكن لم نتلق أي عروض بحلول الموعد النهائي في الخامس من نوفمبر" تشرين الثاني.

وقال محللون إن الفشل في بيع الترخيص الثاني لن يكون له أثر كبير على المالية العامة للدولة, لأن تراخيص الهواتف الثابتة لا تدر عائدا كبيرا مثل تراخيص الهواتف المحمولة. ولم يحدد المصدر ما إن كانت الحكومة ستعلن مزادا آخر.

وفي إطار خطة تحرير قطاع الاتصالات, باع المغرب ترخيصا ثانيا للهاتف المحمول عام 1999 بمبلغ 1.1 مليار دولار لمجموعة من الشركات بقيادة تليفونيكا الإسبانية. وفي عام 2000 باع المغرب حصة بنسبة 35% في شركة الاتصالات المغربية لشركة فيفندي يونيفرسال الفرنسية العملاقة بمبلغ 2.2 مليار دولار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة