ميريل لينش تخسر 5.5 مليارات دولار جراء أزمة الائتمان   
السبت 1428/9/25 هـ - الموافق 6/10/2007 م (آخر تحديث) الساعة 14:46 (مكة المكرمة)، 11:46 (غرينتش)
ذكرت مؤسسة ميريل لينش المالية الأميركية أن اضطراب سوق القروض العقارية بالولايات المتحدة سيلحق خسائر بقيمة 5.5 مليارات دولار في الربع الثالث من العام الحالي.
 
وقالت المؤسسة إنها ستتكبد خسائر في الفترة المذكورة تصل إلى 50 سنتا للسهم بدلا من أرباح كانت متوقعة بمقدار 1.43 دولار قبل الإعلان عن الخسائر.
 
وبذلك تصبح ميريل لينش دار السمسرة الرئيسية الوحيدة في وول ستريت التي تمنى بخسارة من جراء الاضطراب في أسواق الائتمان.
 
وأضافت المؤسسة أنها بصدد شطب 967 مليون دولار فيما يتصل بالتزامات إقراض جميعها دون درجة الاستثمار، وذلك بصرف النظر عن تاريخ التمويل أو التسوية.
 
وخفضت كل من موديز وفيتش للتصنيفات الائتمانية توقعاتها بشأن ميريل إلى "سلبية" من "مستقرة"، وتصنيفاتهما الحالية هي رابع أعلى تصنيفات في درجة الاستثمار.
 
ويأتي ذلك بعد خسائر مماثلة أعلنت عنها الأسبوع الماضي بنوك سيتي غروب الأميركي ويو.بي.أس وكريدي سويس السويسريان.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة