أوروبا تروج لاستخدام اليورو كعملة احتياط   
الخميس 1422/10/19 هـ - الموافق 3/1/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

يعتزم وزير المالية الألماني هانز إيشل أن يبدأ الأسبوع المقبل جولة مدتها أربعة أيام في الصين وإيران للترويج لليورو كعملة احتياط لمنافسة الدولار الأميركي. وستكون هذه أول رحلة رئيسية للوزير منذ أن بدأت 12 دولة أوروبية تداول أوراق النقد والعملات المعدنية لليورو في اليوم الأول من العام الجديد.

وقالت وزارة المالية الألمانية اليوم في بيان "سيشرح إيشل نجاح طرح عملات اليورو ويروج للعملة الأوروبية الجديدة بوصفها عملة احتياط دولية". وأضاف البيان أن إيشل سيجتمع أيضا مع نظرائه لمناقشة المسائل الاقتصادية الثنائية والجهود الدولية لمكافحة غسيل الأموال وتمويل الشبكات الإجرامية.


يبدأ وزير المالية الألماني هانز إيشل الأسبوع المقبل جولة في الصين وإيران للترويج لليورو كعملة احتياط لمنافسة الدولار الأميركي
وستبدأ الزيارة يوم الأحد بمباحثات في شنغهاي مع وزير المالية الصيني شيانغ هوتشينغ، ومن ثم سيسافر إلى إيران في التاسع من يناير/كانون الثاني لإجراء مباحثات مع أعضاء الحكومة ومحافظ البنك المركزي محسن نوربخش.

وسيسعى الاتحاد الأوروبي لتعزيز مكانة اليورو كعملة منافسة للدولار، وقال مفوض الشؤون النقدية في الاتحاد بيدرو سولبيس أمس إنه يتوقع تزايد استخدام اليورو في مشتريات النفط، وأضاف أن أسعار النفط تحددها السوق وأن تقويم النفط بالدولار أو باليورو لن يؤدي إلى فروق تذكر في الأسعار.

وقال سولبيس في مؤتمر صحفي ببروكسل في اليوم الثاني بعد طرح اليورو للتداول إن الدول الأوروبية تتطلع إلى زيادة استخدام اليورو في مشتريات النفط، واعتبر أن ذلك سيكون في صالح العلاقات بين الدول المنتجة والدول المستهلكة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة