أكبر قسط من العمالة العربية بقطر لتونس   
الأحد 1435/2/6 هـ - الموافق 8/12/2013 م (آخر تحديث) الساعة 23:28 (مكة المكرمة)، 20:28 (غرينتش)
أمير قطر: رئاسة الوزراء قررت أن تكون لليد العاملة التونسية الحظوة بالتمتع بالقسط الأوفر من حصة العمالة العربية (الجزيرة) 

قال أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني إن بلاده قررت منح تونس القسط الأكبر من اليد العاملة العربية فيها.

وأوضح خلال لقائه رئيس المجلس الوطني التأسيسي مصطفى بن جعفر اليوم في الدوحة أن رئاسة الوزراء القطرية قررت أن تكون لليد العاملة التونسية الحظوة في التمتع بالقسط الأوفر من حصة العمالة العربية في قطر.

يشار إلى أن الحكومة القطرية تعهدت العام الماضي بزيادة اليد العاملة التونسية إلى خمسين ألفا على مدى السنوات القليلة القادمة.

ويعمل حاليا نحو عشرة آلاف تونسي في مختلف القطاعات بدولة قطر.

وأفاد متحدث باسم رئاسة المجلس التأسيسي التونسي أن أمير قطر أكد خلال اللقاء استعداد بلاده لتقديم المزيد من الدعم الاقتصادي لتونس في هذه المرحلة الدقيقة التي تمر بها، عبر صرف قسط آخر من الدعم المالي الذي تمنحه لتونس وفقا لاتفاق موقع بين الطرفين.

وفي الشهر الماضي، وضع بنك قطر الوطني وديعة بنصف مليار دولار ترد على خمس سنوات وبنسبة فائدة لا تتعدى 3% في البنك المركزي التونسي لتعزيز احتياطي البلاد من العملة الأجنبية وتخفيف المشكلات المالية التي تعاني منها.

وتأتي هذه الوديعة في وقت تواجه فيه تونس مصاعب اقتصادية للحصول على قروض أجنبية بشروط ميسرة ونسبة فائدة معقولة، بعدما خفضت وكالات التصنيف العالمية تصنيفها الائتماني جراء الأزمة السياسية والتطورات الأمنية الأخيرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة