بريطانيا تلغي ديونها على موزمبيق   
السبت 4/12/1425 هـ - الموافق 15/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 21:41 (مكة المكرمة)، 18:41 (غرينتش)

براون يدعو الدائنين لإلغاء ديون الدول الفقيرة (أرشيف)

قررت بريطانيا إلغاء جميع ديونها المستحقة على موزمبيق والتي تبلغ 150 مليون دولار لمساعدة الدولة الجنوب أفريقية في مكافحة الفقر.

وذكر وزير المالية البريطاني غوردن بروان الذي يزور العاصمة موبوتو أنه تم اتخاذ هذه الخطوة الهامة للمساهمة في تنمية موزمبيق ضمن برنامج الحد من الفقر.

وجاء الإعلان البريطاني بعد اجتماع براون مع الرئيس الموزمبيقي المنتهية ولايته جاكوم تشيسانو.

وأعلن براون بعد محادثات أجراها مع رئيس الوزراء الموزمبيقي لويزا دياغو في وقت سابق أن لندن سوف تدفع 10% من ديون موزمبيق لجهات مقرضة دولية مثل صندوق النقد الدولي والبنك الدولي بنك التنمية الأفريقي.

وعبر عن أمله في أن تتخلص الدول الأفريقية من ديونها بنسبة 100% داعيا الولايات المتحدة واليابان وفرنسا والدول الأوروبية الأخرى للمساهمة في هذه الجهود.

وتأتي زيارة بروان لموزمبيق ثالث محطة له ضمن جولة تشمل أربعة دول أفريقية ضمن مساع بريطانية للإسراع في إطلاق خطة مارشال الجديدة للمساعدة في تخفيف حدة الفقر المزمن في الدول الأفريقية والمساهمة في تمويل المشاريع التنموية.

وزار براون مصعنا للسكر في موبوتو وسيزور المطار الذي يديره كونسرتيوم من شركات بعضها من أوروبا. وكان براون بدأ زيارته لموزمبيق أمس بعد ساعات من توقيع اتفاقية إعفاء تانزانيا من الديون.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة