شركات أميركية تفوز برخص سودانية   
الجمعة 1431/11/22 هـ - الموافق 29/10/2010 م (آخر تحديث) الساعة 2:38 (مكة المكرمة)، 23:38 (غرينتش)

مشاريع زراعية ضخمة يأمل السودان أن تقام على أراضيه (الجزيرة-أرشيف) 

كشفت شركة كنانة، وهي أكبر شركة للسكر بالسودان، أن ست شركات أميركية فازت برخص تصدير في البلاد.

وتأتي الخطوة نتيجة إعلان واشنطن مؤخرا تخفيف العقوبات الأميركية عن السودان لتشجيعه على القبول بنتائج الاستفتاء على تقرير مصير الجنوب المقرر إجراؤه مطلع العام المقبل.

وأوضح العضو المنتدب لشركة كنانة محمد المرضي أن الخطوة تعد هامة على طريق إنشاء مزارع تستخدم أجهزة ميكانيكية زراعية حديثة على نطاق كبير.

وأكد المرضي أن الشركات الأميركية فازت جميعها بالرخص وبدأت بالقدوم الفعلي إلى السودان.

وأضاف أن كنانة تأمل في تأمين 500 مليون دولار بصفة مبدئية في يناير/ كانون الثاني المقبل للمشروع المصري السوداني المشترك، الذي سيبدأ تنفيذ مشاريع زراعية ضخمة في السودان.

واختتم في الخرطوم أمس الخميس اجتماع لمنظمة المؤتمر الإسلامي عن الأمن الغذائي، ويأمل السودان في إظهار ما يزخر به من مياه النيل وأراض خصبة وفيرة يمكن أن تقدم حلولا لمشكلات الغذاء في العالم.

وأوضح المرضي أن شركة فالمونت إندستريز كانت موجودة بالفعل في السودان لمناقشة مشروعات للري، وستعمل أركل كونستراكتورز في التشييد، وستساعد إي تي سي في تحويل السلولوز إلى إيثانول، وستأتي الشركات الأخرى في نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

يُشار إلى أن واشنطن فرضت عقوبات اقتصادية وتجارية على السودان عام 1997 بسبب النزاعات الداخلية، كما اتهمته بدعم الإرهاب وشددت الحظر عام 2007 متذرعة بوقوع انتهاكات بإقليم دارفور غرب البلاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة