نفط سعودي يسد حاجة اليمن شهرين   
السبت 1433/2/6 هـ - الموافق 31/12/2011 م (آخر تحديث) الساعة 16:20 (مكة المكرمة)، 13:20 (غرينتش)

اليمن يعاني نقصا حادا في المحروقات منذ أشهر (رويترز-أرشيف)


قال وزير النفط اليمني هشام شرف اليوم إن هبة السعودية من الديزل لبلاده ستغطي حاجياتها مدة شهرين، مضيفا أن اليمن يستهلك شهريا 260 ألف برميل نفط بقيمة 280 مليون دولار، وحسب شرف فإن السلطات اليمنية تبيع الديزل بربع كلفته الحقيقية، وذلك بسبب الدعم الحكومي لأسعاره المحلية.

 

وأشارت مصادر في قطاع النفط الخميس الماضي إلى أن شركة أرامكو السعودية تسعى لشراء الديزل بغرض منح اليمن نصف مليون طن من النفط الشهر المقبل.

 

وتعد هذه الهبة الثانية من نوعها التي تمنحها الرياض لصنعاء من أجل تخفيف أزمة الوقود التي تعيشها البلاد بسبب أزمتها السياسية، والاحتجاجات المطالبة بإسقاط الرئيس اليمني علي عبد الله صالح.

 

وضع الإنتاج

ويضيف وزير النفط اليمني أن إنتاج حقل المسيلة يناهز 70 ألف برميل يوميا، وهو الآن تحت إشراف السلطات اليمنية بعد عدم تجديد أحد عقود الإنتاج لشركة نيكسن الكندية.

 

واعتمد اليمن على هبة سعودية بقيمة ثلاثة ملايين برميل من النفط الخام لتشغيل مصفاة النفط في شهر يونيو/حزيران الماضي، وذلك بعد تفجير خط أنابيب النفط الرئيسي، وهو ما أدى إلى انقطاع إمدادات النفط.

 

وقد تم إصلاح أنبوب النفط خلال الصيف الماضي، إلا أنه سرعان ما تم تفجيره مرة أخرى، وأدى غياب إمدادات النفط إلى توقف نشاط مصفاة عدن التي يوجه إنتاجها النفطي أساسا لتلبية الطلب المحلي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة