ليبانسل تنقل ملكية شبكتها للحكومة اللبنانية   
الجمعة 1423/10/9 هـ - الموافق 13/12/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلن مسؤولون في شركة ليبانسل التي تدير خدمة للهاتف المحمول في لبنان أن الشركة وقعت اتفاقا أمس الخميس لنقل ملكية شبكتها إلى الحكومة مما يمهد الطريق لخصخصتها أوائل العام المقبل في خطوة حيوية لكبح الدين العام الضخم، والذي من المتوقع أن يقفز إلى 173% من إجمالي الناتج المحلي بحلول نهاية العام.

وكان قد شب خلاف بين شركتي خدمات الهاتف المحمول في لبنان وهما ليبانسل وسيليس التابعة لمؤسسة فرانس تليكوم وبين وزارة الاتصالات السلكية واللاسلكية اللبنانية بسبب بنود في الخطة التي وافق عليها مجلس الوزراء أواخر الشهر الماضي. وتتعلق هذه البنود بالتحكيم في نزاع قانوني قديم حول انتهاكات مزعومة للعقد.

وقال مصدر قريب من الاتفاق إن ليبانسل وقعت اتفاق نقل الملكية حسب الصيغة التي اقترحتها وزارة الاتصالات السلكية واللاسلكية بعد توضيحات قدمها محامو الحكومة. مضيفا أن ذلك يضمن قدرة الحكومة على الدفاع عن حقوقها في التحكيم. لكنه لم يقدم تفاصيل.

وأعلنت شركة سيليس أنها لم توقع الاتفاق بعد. وقال ممثلون عن الشركة إنهم اجتمعوا الخميس مع وزير الاتصالات السلكية واللاسلكية جان لويس قرداحي لكنهم لم يتوصلوا لحل. وأضافوا أن الشركة تتشاور مع محاميها ومن المتوقع أن تتوصل لقرار اليوم الجمعة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة