السودان يسعى لاتفاق مع بتروناس لإقامة مصفاة نفط   
الثلاثاء 1426/5/8 هـ - الموافق 14/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:54 (مكة المكرمة)، 13:54 (غرينتش)

أعلن وزير النفط السوداني عوض أحمد الجاز سعي بلاده لتوقيع اتفاق مع شركة بتروناس الماليزية الشهر المقبل لإقامة مصفاة نفط جديدة بطاقة 100 ألف برميل يوميا بهدف استغلال الإنتاج المحلي المتزايد.

وأفاد الوزير على هامش مؤتمر حول النفط والغاز في كوالالمبور اليوم الثلاثاء أنه لم يتم استكمال شيء حول توقيع الاتفاق، معبرا عن أمله في أن يحدث ذلك في يوليو/تموز المقبل.

وأشار الجاز إلى أن المصفاة الجديدة ستقام في بورتسودان وتستخدم مزيجا نفطيا جديدا يقترب إنتاجه من 200 ألف برميل يوميا في نهاية سبتمبر/أيلول المقبل.

وأوضح أن السودان ينتج حاليا 320 ألف برميل وسيرتفع إنتاجه إلى 500 ألف برميل نهاية الربع الثالث من العام الحالي، على أن يصبح 600 ألف أوائل عام 2006.

وقد بحثت الخرطوم بداية العام الحالي إمكانية الاتفاق على إقامة مصفاة النفط مع مؤسسة النفط والغاز الطبيعي الهندية، إلا أن السودان اتجه بعد ذلك إلى بتروناس. وتقوم الشركتان الهندية والماليزية بأعمال في مجال إنتاج النفط في السودان.

يشار إلى أن الجاز ذكر العام الماضي أن شركة صينية تعمل على زيادة طاقة الإنتاج لمصفاة الخرطوم لتبلغ 100 ألف برميل يوميا من 70 ألفا، في حين لا يوجد في السودان إلى جانب هذه المصفاة سوى مصفاة صغيرة بطاقة 20 ألف برميل يوميا في بورتسودان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة