اتفاق وشيك لتحرير التجارة بين الأردن وسوريا   
الأحد 1422/6/14 هـ - الموافق 2/9/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

كشف مسؤول أردني رفيع النقاب اليوم أن الأردن وسوريا على وشك توقيع اتفاق جديد لتحرير التجارة بينهما في عمان بحلول نهاية الشهر الجاري من أجل دعم العلاقات الاقتصادية بين البلدين الجارين.

فقد قال أمين عام وزارة التجارة والصناعة سامر الطويل "من المنتظر أن يتم إبرام الاتفاق خلال اجتماعات اللجنة العليا الأردنية السورية المشتركة المقررة في عمان أواخر الشهر الجاري برئاسة رئيسي وزراء البلدين".

وأوضح أن البلدين الجارين يرتبطان "منذ عام 1975 باتفاق تبادل تجاري ولكنه بقالب قديم لم يعد يتناسب مع القوانين التجارية الحديثة ومع متطلبات منظمة التجارة العالمية ومن هنا جاءت أهمية إبرام اتفاق تجارة حرة حديث بين البلدين".

وكانت صحيفة "العرب اليوم" قالت أمس إنه "تم الاتفاق على الإطار العام للاتفاق الجديد في مباحثات عقدها الطويل قبل أسبوع بدمشق مع معاون وزير الاقتصاد السوري شبلي أبو الفخر".

وفيما يتصل بقيمة التجارة بين البلدين قال المسؤول الأردني إن حجم التبادل التجاري بين عمان ودمشق بلغ العام الماضي 48 مليون دينار أردني (67 مليون دولار تقريبا) منها 16 مليون دينار صادرات أردنية والباقي واردات.

وأضاف أن حجم هذه المبادلات في النصف الأول من العام الجاري بلغ 33 مليون دينار مما "يعني أن إجمالي المبادلات لهذا العام سيزيد كثيرا عن العام 2000".

يذكر أن الصادرات الأردنية لسوريا تتمثل بشكل أساسي في الأجهزة الكهربائية إضافة إلى الورق الصحي والإسمنت بينما يغلب على وارداتها منها الألبسة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة