نمو كبير للتحويلات المالية بالمنطقة العربية   
الاثنين 30/11/1436 هـ - الموافق 14/9/2015 م (آخر تحديث) الساعة 18:39 (مكة المكرمة)، 15:39 (غرينتش)

قالت جمعية الاتصالات المالية العالمية بين البنوك (سويفت) إن نمو نظام التحويلات المالية في المنطقة العربية بلغ 12% في الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري. وتضم المنطقة الدول العربية وتركيا.

وأضافت سويفت أن نمو المنطقة يفوق المتوسط العالمي الذي ناهز 10%، وأرجعت تسارع النمو في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إلى التوسع السريع للبنوك وانضمام مؤسسات غير مالية إلى شبكة سويفت.

وأشار رئيس منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في الجمعية سيدو بيستاني إلى أن نمو نظام التحويلات المالية كان في خانة العشرات في قطر والإمارات، بينما تراجع في كل من لبنان والعراق وليبيا.

وتستثني بيانات سويفت إيران التي منعت من استخدام الشبكة -التي تتخذ من بلجيكا مقرا لها منذ العام 2012- بسبب عقوبات الاتحاد الأوروبي على طهران.

وتشكل منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا ما يزيد على 4% من إجمالي حجم التحويلات العالمية، ومن المنتظر أن يرتفع هذا المستوى في المستقبل.

ويدير نظام سويفت مدفوعات يومية تفوق ستة تريليونات دولار وتستعمله أكثر من عشرة آلاف مؤسسة بنكية في العالم.

وتوسعت البنوك في الشرق الأوسط وأفريقيا محليا وخارجيا في السنوات السابقة، إذ يواصل بنك قطر الوطني -أكبر مصرف في منطقة الخليج- عمليات الاستحواذ في مصر وأسواق أفريقية أخرى.

كما انضمت قرابة خمسين شركة غير مالية في منطقة الشرق الأوسط إلى شبكة سويفت للاستفادة من خدماتها، وهو ما يمكنها من إجراء معاملات وتحويلات مالية عبر النظام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة