أوباما: الاقتصاد الأميركي بدأ يتعافى   
السبت 1431/4/19 هـ - الموافق 3/4/2010 م (آخر تحديث) الساعة 15:24 (مكة المكرمة)، 12:24 (غرينتش)
أوباما يشدد على سياساته التي تستهدف خلق المزيد من الوظائف وتحسين التعليم (الفرنسية -أرشيف) 

قال الرئيس الأميركي باراك أوباما إن اقتصاد بلاده بدأ التعافي, بعد أن أظهرت أرقام حكومية إيجاد 162 ألف فرصة عمل جديدة في الشهر الماضي, وهو أعلى رقم منذ ثلاث سنوات.
 
وقالت وزارة العمل أمس الجمعة إن الرقم الذي سجل في مارس/آذار الماضي زاد بكثير عن الرقم الذي سجل في فبراير/شباط والذي أظهر خسارة 14 ألف وظيفة.
 
وشعر الرئيس الأميركي بارتياح إزاء التقرير وقال في زيارة له لأحد المصانع في كارولاينا الشمالية إنه طالما كشف عن تقديرات متشائمة طوال العام الحالي.
 
لكن أرقام وزارة العمل أظهرت أيضا أن معدل البطالة بقي دون تغيير للشهر الثالث على التوالي عند 9.7%.
 
وفي خطابه الإذاعي الأسبوعي اليوم السبت ركز أوباما على سياسته التي تستهدف إيجاد المزيد من الوظائف وعلى تحسين التعليم.
 
يشار إلى أن نحو ثمانية ملايين أميركي خسروا وظائفهم منذ بدء الأزمة الاقتصادية في ديسمبر/أيلول 2007. ولا يزال 15 مليون أميركي يعانون من البطالة.
 
ويقول أكثر من 80% من الأميركيين إن مسألة البطالة ستحدد اتجاه أصواتهم في الانتخابات التشريعية القادمة في نوفمبر/تشرين الثاني.
 
لكن الجمهوريين تمسكوا بتقرير ذكر أن نسبة البطالة قد ترتفع إلى مستويات قياسية في المستقبل البعيد وقالوا إن الأرقام الحالية لا تدعو إلى الاحتفال.
 
واعتبر اقتصاديون أن خلق الوظائف سيساعد في إعطاء دفعة للاقتصاد وفي تعزيز إنفاق المستهلكين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة