مصر تخفض الجمارك على الواردات   
الثلاثاء 1428/1/18 هـ - الموافق 6/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 2:33 (مكة المكرمة)، 23:33 (غرينتش)
رشيد محمد رشيد: إن التخفيضات ستساهم أيضا في محاربة التهريب (الجزيرة نت-أرشيف)
قررت الحكومة المصرية إجراء خفض جمركي كبير على الواردات لمجموعة واسعة من السلع المصنعة والمواد الخام في مسعى لخفض أسعار المستهلكين ومحاربة التهريب.
 
وقال وزير المالية المصري يوسف بطرس غالي إنه تقرر خفض متوسط الجمارك على الواردات بنحو 25% إلى 6.5%، وأن 90% من فئات التعريفة الجمركية مدرجة الآن في شريحة رسوم جمركية تبلغ 10% أو أقل.
 
وأضاف أن هذه الخطوة تقرب المستهلك المصري من الأسعار العالمية، موضحا أن الخفض الجمركي يشمل الأجهزة المنزلية والمواد الغذائية والمعدات الطبية والبلاستيك الخام والأعلاف والملابس وغيرها.
 
ورأى الوزير المصري أن هذا يزيد من حدة المنافسة التي تواجهها السلع المحلية، لكن المستفيد الأول هو المستهلك، وأشار إلى أن الخفض سيكلف الحكومة 1.4 مليار جنيه مصري (246 مليون دولار) هو حجم الإيرادات التي ستفقدها الخزانة العامة.
 
في السياق ذاته قال وزير التجارة والصناعة رشيد محمد رشيد إن التخفيضات ستساهم أيضا في محاربة التهريب بجعله أقل ربحا نسبيا.
 
وأضاف رشيد أن الحكومة خصصت 150 مليون جنيه مصري لمساعدة صناعة الملابس المحلية على مواجهة المنافسة من الملابس المستوردة.


 
وكانت الحكومة المصرية أعلنت في أكتوبر/تشرين الأول 2004 عن تعديل جذري في التعريفة الجمركية يؤدي إلى انخفاض في متوسطها العام إلى 9% بدلا من 14.6%.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة