فيتنام تكشف تفاصيل محاولة سرقة عبر "سويفت"   
الثلاثاء 10/8/1437 هـ - الموافق 17/5/2016 م (آخر تحديث) الساعة 14:48 (مكة المكرمة)، 11:48 (غرينتش)

كشف البنك المركزي في فيتنام اليوم الثلاثاء تفاصيل محاولة سرقة إلكترونية تعرض لها بنك "تين فونغ" الفيتنامي أواخر العام الماضي، قائلا إن العملية استهدفت تحويل 1.2 مليون يورو (1.36 مليون دولار) عبر شبكة الاتصالات المالية العالمية "سويفت" إلى بنك في سلوفينيا من خلال معاملة واحدة.

وقال رئيس إدارة تكنولوجيا المعلومات في بنك فيتنام المركزي لو مانه هونغ -في مقابلة مع وكالة رويترز- إن هذه العملية التي تم إحباطها يوم 8 ديسمبر/كانون الأول الماضي لم تستهدف بنوكا أخرى غير "تين فونغ".

وكانت سويفت قد قالت في رسالة إلى مستخدميها يوم الجمعة الماضي إن قراصنة نجحوا في اختراق شبكتها واستهدفوا بنكا تجاريا، ونجحوا في الاستيلاء على شيفراته اللازمة لتوجيه رسائل باسمه عبر نظام سويفت، لكنها لم تكشف عن اسم البنك.

وقد قالت سويفت مؤخرا إنها على علم بوقوع عدد من حوادث الاحتيال الإلكتروني في الآونة الأخيرة التي جرت بإرسال رسائل مزورة عبر نظامها.

لكن بيانها الصادر الجمعة يعد ثاني اعتراف مفصل بوقوع هجوم من هذا النوع، بعد إقرارها باختراق شبكتها من قبل قراصنة نجحوا في فبراير/شباط الماضي في سرقة 81 مليون دولار من حساب بنك بنغلاديش المركزي لدى فرع البنك المركزي الأميركي في نيويورك.

وأوضحت سويفت لمستخدميها بالتفصيل كيف يسمح استخدام برمجية خبيثة بتحويل الأموال، وكذلك في مرحلة ثانية بتزوير بيانات أو إثباتات تعتمدها المصارف كإجراءات ضبط إضافية، لتأخير اكتشاف الاحتيال.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة