إجراءات مشددة في النمسا قبيل القمة الاقتصادية الأوروبية   
الاثنين 1422/4/4 هـ - الموافق 25/6/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

متظارهون يرشقون سيارات الشرطة بالحجارة بالقرب من مكان انعقاد قمة غوتنبرغ (أرشيف)
اتخذت السطات النمساوية اليوم إجراءت مشددة من أجل الحيلولة دون وقوع أعمال عنف أثناء انعقاد القمة الاقتصادية الأوروبية التي ستستضيفها النمسا أوائل الشهر المقبل.

وتأتي هذه الخطوات التي تمثلت في تشديد الرقابة على الحدود في أعقاب أعمال العنف التي صاحبت الاحتجاجات على قمة الاتحاد الأوروبي الأخيرة في غوتنبرغ بالسويد، حيث ارتاعت السلطات هناك من مشهد المصادمات التي عمت بعض شوارع المدينة والتي تسببت في إصابة أكثر من سبعين شخصا.

وستكون القمة الاقتصادية التي ينظمها المنتدى الاقتصادي العالمي في الفترة من 1 - 3 يوليو/ تموز فرصة يلتقي فيها زعماء السياسة والاقتصاد ورجال أعمال في النمسا بنظرائهم من الأقطار الأوروبية الأخرى.

وسيحضر القمة أكثر من 600 مشارك من 44 دولة بمن فيهم 15 رئيس دولة أو رئيس وزراء ونحو 40 وزيرا لمناقشة جملة من القضايا على رأسها توسيع الاتحاد الأوروبي وعلاقة روسيا بالاتحاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة