توقعات بتباطؤ نمو الاقتصاد الكويتي   
الأحد 1434/3/23 هـ - الموافق 3/2/2013 م (آخر تحديث) الساعة 12:57 (مكة المكرمة)، 9:57 (غرينتش)
الحكومة الكويتية تنفذ مشروعات ضخمة تبلغ قيمتها نحو 40 مليار دولار معظمها بقطاعات النفط والطاقة (الأوروبية)

قال بنك الكويت الوطني إن النمو الاقتصادي بالبلاد سيتباطأ هذا العام وفي 1014، حيث من المتوقع بقاء مستويات أسعار النفط دون تغيير.

ونما الناتج المحلي الإجمالي للكويت بنسبة 6.1% بالسعر الحقيقي في العام الماضي بسبب استمرار ارتفاع أسعار النفط، لكنه سينخفض إلى 3.25% في 2013 وإلى 2.5% في 2014.

يشار إلى أن اقتصاد الكويت انكمش بنسبة 8% في 2009 بسبب آثار الأزمة المالية العالمية، لكنه عاد وارتفع بنسبة 8% في 2011 بعد ارتفاع أسعار النفط.

وتشكل عائدات النفط نحو 95% من دخل الحكومة الكويتية، ومن المتوقع أن تحقق العائدات فائضا كبيرا في الموازنة خلال العام المالي الحالي الذي ينتهي يوم 31 مارس/آذار المقبل.

وقال بنك الكويت الوطني إن عائدات النفط، التي زادت بنسبة 15% و10% في عامي 2011 و2012 على التوالي، يتوقع أن تظل دون تغيير هذا العام وأن تنكمش بنسبة 1.5% في 2014.

وكانت الحكومة الكويتية إما وقعت وإما أعطت الضوء الأخضر لتنفيذ مشروعات ضخمة تبلغ قيمتها نحو 40 مليار دولار معظمها في قطاعات النفط والطاقة.

ولدى الكويت نحو 10% من احتياطات النفط العالمية وتضخ 3 ملايين برميل يوميا من النفط.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة