إخفاق مجموعة الأربع في إحياء مفاوضات التجارة العالمية   
السبت 1426/8/21 هـ - الموافق 24/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 1:09 (مكة المكرمة)، 22:09 (غرينتش)
أخفق أربعة شركاء تجاريين رئيسيين من العالمين النامي والمتقدم في اجتياز مأزق وصلت إليه مباحثات التجارة الحرة العالمية مع أنهم عبروا عن ثقتهم في إمكانية تحقيق تقدم قريبا.
 
واجتمع وزراء التجارة في الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة والبرازيل والهند الذين يمثلون مجموعة واسعة من وجهات النظر في منظمة التجارة العالمية المؤلفة من 148 دولة في باريس مع اقتراب نهاية المهلة المحددة للتوصل إلى اتفاق في شهر ديسمبر/ كانون الأول.
 
وقال دبلوماسي من دولة نامية بارزة بعد مباحثات استمرت أربع ساعات ونصف إن المواقف ما زالت متباعدة, مشيرا إلى وجود بعض المشكلات الكبيرة.
 
لكن الممثل التجاري الأميركي روب بورتمان وصف نتيجة المباحثات بأنها إيجابية. وكان يقف بجانبيه وزير الخارجية البرازيلي كيلسو أموريم ووزير التجارة الهندي كمال ناث والمفوض التجاري للاتحاد الأوروبي بيتر ماندلسون.
 
وكان ماندلسون متفائلا كذلك حيث قال إنه تم القيام بمساهمة كبيرة نحو حث خطى هذه الجولة.
 
ويجب أن يتفق وزراء منظمة التجارة العالمية على مشروع بيان ختامي في هونغ كونغ في غضون ثلاثة أشهر علما بأنهم إذا فشلوا في ذلك كما فعلوا منذ عامين في المكسيك فإن هذا قد يفسد جولة الدوحة التي بدأت أواخر عام 2001 لإعطاء دفعة للاقتصاد العالمي والدول الفقيرة على وجه الخصوص.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة