إيران تحذر تركيا من تأخر ضخ الغاز   
السبت 1429/1/5 هـ - الموافق 12/1/2008 م (آخر تحديث) الساعة 23:51 (مكة المكرمة)، 20:51 (غرينتش)
طهران تقرر عدم تصدير الغاز للخارج  حتى تلبية الطلب المحلي (رويترز-أرشيف)

أعلنت إيران أنها قد لا تستأنف ضخ الغاز إلى تركيا هذا الأسبوع إذا لم تستطع تلبية الطلب المحلي. ويأتي ذلك بعد يومين من إعلان حكومة أنقرة أن الإمدادات ستستأنف يوم الاثنين على أقصى تقدير.
 
فقد أفاد رئيس وحدة العلاقات العامة بالشركة الوطنية الإيرانية للغاز عباد الله غنباري أن الرئيس محمود أحمدي نجاد قرر عدم تصدير الغاز حتى تلبية الطلب المحلي، وأن تكون الأولية المطلقة للمواطنين المستهلكين بالمنازل والبنايات التجارية.
 
لكن نقل عن رئيس الشركة الوطنية للغاز رضا كسائي زادة قوله إن إمدادات الغاز لتركيا ستستأنف الثلاثاء. وكان زاده قال في وقت سابق إن الإمدادات ستعود تدريجيا دون أن يحدد متى.
 
 وتأتي هذه الإشارات المتباينة فيما تكافح الجمهورية الإسلامية لتلبية الطلب المحلي المتزايد بعد تراجع حاد في درجات الحرارة، وتساقط كثيف للثلوج في أنحاء البلاد.
 
وتقول طهران إنها خفضت الإمدادات إلى تركيا في السابع من يناير/ كانون الثاني بعد أن أوقفت تركمانستان صادرات الغاز لإيران.
 
وكان رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان قال الخميس إن المسؤولين الإيرانيين أبلغوه بأنهم سيحلون المشكلة بحلول يوم الاثنين على أقصى تقدير.
 
يُذكر أن الأسبوع الماضي شهد تراجعا بالإمدادات من إيران إلى ما بين أربعة وخمسة ملايين متر مكعب يوميا من كمية ثلاثين مليونا المتفق عليها، بعد أن أوقفت تركمنستان إمدادات الغاز لإيران، ووفقا لمسؤولين أتراك فإن الإمدادات توقفت تماما الاثنين الماضي.
 
وتقول تركمانستان إن التسليمات توقفت بسبب مشاكل فنية، لكن المسؤولين الإيرانيين يقولون إن تركمانستان تريد أيضا رفع سعر الغاز الذي تبيعه لبلادهم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة