منتدى الطاقة يختتم أعماله بالدوحة   
الاثنين 1427/3/26 هـ - الموافق 24/4/2006 م (آخر تحديث) الساعة 18:41 (مكة المكرمة)، 15:41 (غرينتش)
جانب من أعمال المنتدى الدولي العاشر للطاقة في الدوحة
 
تتواصل في العاصمة القطرية الدوحة اليوم أعمال المنتدى الدولي العاشر للطاقة بمشاركة 86 وزيرا للطاقة من الدول المنتجة والمستهلكة للنفط، إضافة إلى ثمانية من رؤساء المنظمات الدولية الرئيسية بالإضافة إلى 40 من الرؤساء التنفيذيين في شركات الطاقة.
 
واتفق المجتمعون على أن سعر 75 دولارا لبرميل النفط يشكل خطرا كبيرا على اقتصاداتهم. وقد وصل سعر النفط إلى هذا الرقم غير المسبوق في ختام الأسبوع الماضي ولاتزال الأسعار تحوم فوق 74 دولارا.
 
لكن الآراء انقسمت حول كيفية تهدئة الأسعار وإرجاعها عن المستوى الذي تجاوز 80 دولارا للبرميل -بحساب معدل التضخم- الذي بلغته عام 1980 بعد الثورة الإيرانية.
 
فالمستهلكون يريدون مزيدا من النفط بينما يبغي المنتجون التأكد من أن الاستثمار في حقول جديدة سيأتي بثماره، وانتقد الجانبان شركات النفط الكبرى لعدم بناء مصافٍ جديدة بحيث تتماشى خطى التكرير مع الطلب المتزايد على الوقود.
 
اتفاق قطري لبناني
وعلى هامش المنتدى وقعت قطر ولبنان مذكرة تفاهم لإنشاء مصفاة للنفط في لبنان بكلفة قدرها مليار دولار.
 
ومن المقرر أن تصبح الاتفاقية نافذة بناء على دراسة جدوى ستكون جاهزة بعد عشرة أسابيع.
 
وفي حال توصلت الدراسة إلى نتائج جيدة فإنه من المتوقع أن تبدأ المصفاة العمل نهاية عام 2010 بطاقة 150 ألف برميل يوميا.



جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة