إيران ماضية في إصدار سندات بنصف مليار يورو   
الأربعاء 1423/4/2 هـ - الموافق 12/6/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال محافظ البنك المركزي الإيراني محسن نور بخش إن بلاده ستمضي قدما في إصدار أول سندات دولية منذ قيام الجمهورية الإسلامية رغم ما يردده المعارضون من ضرورة الحصول على موافقة برلمانية.

وثارت الشكوك حول الإصدار الذي تبلغ قيمته 500 مليون يورو منذ الأسبوع الماضي عندما سحبت مؤسسة موديز تصنيفها للديون السيادية الإيرانية تحت ضغوط الإدارة الأميركية بحجة إمكانية تعارضها مع عقوبات أميركية كما يرى مراقبون.

ومنذ ذلك الحين حاول المحافظون المعارضون للرئيس محمد خاتمي تعطيل إصدار السندات مصرين على ضرورة موافقة البرلمان أولا. ونقلت تقارير محلية عن محافظ البنك المركزي قوله إن إصدار السندات يتفق مع الميزانية التي وافق عليها البرلمان للسنة المالية الإيرانية الحالية.

وأضاف أن من حق الحكومة الحصول على قروض خارجية قيمتها مليارا دولار وأن إصدار السندات يمثل أحد أفضل سبل الاقتراض. وفي مايو/ أيار الماضي فوضت إيران بنكي بي إن بي باريبا الفرنسي وكوميرتسبنك الألماني في إدارة الإصدار الذي سيصبح أول إصدار إيراني منذ قيام الثورة الإسلامية الإيرانية عام 1979.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة