الكونغرس يوافق على زيادة سقف الدين الأميركي   
السبت 1428/9/18 هـ - الموافق 29/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:18 (مكة المكرمة)، 21:18 (غرينتش)
التشريع الجديد بانتظار موافقة البيت الأبيض قبل بدء السنة المالية الجديدة (الفرنسية-أرشيف)

قدم مجلس الشيوخ الأميركي الموافقة النهائية للكونغرس على زيادة سقف الدين للولايات المتحدة بمقدار 850 مليار دولار، بعدما اقتربت الحكومة الأميركية بسرعة من السقف الائتماني الحالي البالغ 8.965 تريليونات دولار.
 
ولم يتبق لإقرار التشريع الجديد إلا موافقة الرئيس الأميركي الذي يفترض أن يوقع عليه في غرة أكتوبر/ تشرين الأول المقبل كحد أقصى، وهو موعد بدء السنة المالية الجديدة.
 
ووافق مجلس الشيوخ في اقتراع على زيادة سقف الدين إلى 9.815 تريليونات دولار، وهي الزيادة الخامسة للسقف الائتماني للولايات المتحدة منذ تولي الرئيس جورج بوش منصبه في يناير/ كانون الثاني 2001.
 
ووافق مجلس النواب على سقف أعلى للدين في وقت سابق من هذا العام في إطار قرار الميزانية.
 
وقال رئيس اللجنة المالية بمجلس الشيوخ ماكس بوكوس إنه إذا فشلت زيادة سقف الدين فإن الخزانة الأميركية ستعجز عن سداد الدين للمرة الأولى في تاريخها، وهو شيء لا يمكن السماح به في ظل أزمة الائتمان.
 
وقال وزير الخزانة هنري بولسون إن الحكومة ستصل إلى السقف الحالي للدين البالغ 8.965 تريليونات دولار في مطلع أكتوبر/ تشرين الأول القادم.
 
من جهة أخرى توقع الرئيس السابق لمجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي آلان غرينسبان تزايد احتمالات معاناة الاقتصاد الأميركي من الركود رغم بقاء الاحتمالات تحت 50%. كما توقع تراجع أسواق الإسكان في الولايات المتحدة وبريطانيا نتيجة اضطرابات أسواق المال مؤخراً واحتمال تراجع  قطاع المقاولات.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة