البرلمان الإيراني يدعو لخفض مخصصات البنزين والتقشف   
الأربعاء 1427/10/9 هـ - الموافق 1/11/2006 م (آخر تحديث) الساعة 15:16 (مكة المكرمة)، 12:16 (غرينتش)

لجنة التخطيط تحذّر الحكومة من خفض استيراد البنزين (الفرنسية-أرشيف)
أعلنت طهران مصادقة البرلمان الإيراني على مشروع قرار يخفض المبلغ المخصص من الحكومة لشراء البنزين ويدعوها إلى التقشف اعتبارا من نهاية ديسمبر/كانون الأول المقبل.

وقال التلفزيون الإيراني إن النواب صادقوا بأغلبية 158 صوتا من أصل 227 على اقتراح لجنة التخطيط والميزانية الذي يمنح 2.2 مليار دولار لشراء البنزين في الفترة التي تنتهي بنهاية السنة الإيرانية في 20 مارس/آذار المقبل.

وتضمن الاقتراح دعوة الحكومة إلى تبني خطة تقسيط اعتبارا من 22 ديسمبر/كانون الأول المقبل.

وقال بعض النواب إن البرلمان قد يلغي هذا الطلب لأنه سيعود إليه عند مناقشة تفاصيل القانون والمصادقة عليه لاحقا.

وأشار المسؤول في لجنة الطاقة البرلمانية كمال دنشيار إلى أن أمام البرلمان ثلاثة خيارات تتضمن التقسيط الصارم أو تحديد سعر لتر البنزين بثلاثة آلاف ريال (0.33 دولار) أو خمسة آلاف ريال.

وسيكون الارتفاع في الحالتين الأخيرتين نحو 257% أو 525% مقارنة مع السعر الحالي البالغ 800 ريال (تعادل 0.08 دولار).

وحذّر رئيس لجنة التخطيط فرهد رهبار من أن خفض استيراد البنزين يعني دعوة الشعب إلى خفض استهلاكه بنسبة 50% واستبداله بوسائل نقل عام منها الحافلات والمترو وهي ليست متوفرة بعد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة