الأونروا تجمد عمليات البناء ومشاريع الإعمار بقطاع غزة   
الثلاثاء 1428/6/25 هـ - الموافق 10/7/2007 م (آخر تحديث) الساعة 14:43 (مكة المكرمة)، 11:43 (غرينتش)
أعلنت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) عن تجميد عمليات البناء ومشاريع إعادة الإعمار في قطاع غزة بسبب نفاد مواد البناء الأساسية من الأسواق.
 
وأفاد بيان للوكالة نقلا عن مدير العمليات في قطاع غزة جون جنج بأن مشاريع البناء التي تصل كلفتها الإجمالية ما يقارب 93 مليون دولار أميركي جمد العمل بها لنفاد الإسمنت ومواد البناء الأخرى المطلوبة.
 
وأضاف أن هذه المشاريع والأعمال ذات الطابع الإنساني حيوية جدا وتشمل إصلاح المنازل المدمرة والمتهاوية والآيلة للسقوط الخاصة بنحو 16 ألف لاجئ يعيشون حاليا في أوضاع مزرية.
 
وأكد المسؤول الدولي أن من الضروري فتح كل المعابر وحملها على العمل بطاقتها القصوى ليس فقط لإدخال المواد الغذائية والدواء ولكن لإدخال كل المواد التموينية والمواد والسلع الأخرى، وإلا فإن قطاع غزة سيواجه إمكانية تفاقم أزمة إنسانية وأزمة تضرب قطاع الصحة العام.
 
وأكد أن العديد من مشاريع الأونروا هي مشاريع عامة كمعالجة المياه والمراكز الطبية وبناء المدارس وأن إيقاف بناء المدارس سيحول دون إتمام معالجة الاكتظاظ الشديد في الفصول.
 
وتوفر مشاريع الأونروا الإنشائية نحو 121 ألف فرصة عمل. وقال جنج إن إغلاق الحدود والمعابر يعني خسارة أكثر من مليون يوم عمل، ما سيزيد الضغوط على برنامج المساعدات الإنسانية.  
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة