الكويت تنفذ مسحاً زالزاليا ضخما طلباً للنفط   
الأحد 1435/4/2 هـ - الموافق 2/2/2014 م (آخر تحديث) الساعة 15:25 (مكة المكرمة)، 12:25 (غرينتش)
الكويت تسعى للمزيد من اكتشافات النفط لزيادة إنتاجها إلى 3.5 ملايين برميل يوميا في 2015 (الأوروبية-أرشيف)

قالت الشركة الكويتية لنفط الخليج أمس السبت إنها وقعت عقدا بقيمة 225 مليون دولار لتنفيذ أكبر عمليات للمسح الزلزالي المتطور الثلاثي الأبعاد في تاريخ البلاد، في وقت يسعى فيه البلد الخليجي لتحقيق المزيد من الاستكشافات النفطية المحلية من أجل زيادة طاقته الإنتاجية إلى 3.5 ملايين برميل العام المقبل.

وأضافت الشركة أنها وقعت العقد مع شركة ويسترن جيكو التابعة لشركة شلمبرغير، وستمتد عمليات المسح على مساحة 4612 كيلومترا مربعا وستتم في منطقة عمليات الوفرة الموجودة ضمن الأراضي المُقسمة مع السعودية، وتتولى الشركة الكويتية لنفط الخليج إدارة حصة الكويت من موارد النفط والغاز في المنطقة المقسمة.

ونقلت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) عن المتحدث الرسمي في الشركة الشيخ علي حمود الصباح أن عمليات الإعداد للمسح ستنطلق بداية الشهر المقبل ومنها العمليات اللوجستية والمسح واستكشاف الألغام، متوقعاً أن تبدأ عمليات المسح فعليا في الربع الثالث من العام على يتم الانتهاء منها في مدة لا تتجاوز 24 شهرا.

الخامس عالمياً
وأوضح المسؤول الكويتي أن هذه العمليات ستكون خامس أضخم عمليات المسوح الزلزالية البرية في العالم، وتتم هذه العمليات في مناطق الخفجي والوفرة والخيران، وحسب المتحدث نفسه فإن الطبيعة الجيولوجية لحقول الوفرة تختلف عن باقي مناطق الكويت، وهو ما سيتطلب استخدام تقنيات عالية الجودة لحفر آبار النفط.

يشار إلى الطاقة الإنتاجية للكويت حاليا تناهز 2.9 مليون برميل يوميا، وتسعى لبلوغ أربعة ملايين برميل بحلول 2020، وحسب بيانات منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) للعام الماضي فإن الاحتياطات المؤكدة من النفط في الكويت تبلغ 101.50 مليار برميل، والاحتياطات المؤكدة من الغاز الطبيعي تقدر بنحو 1.754 مليار متر مكعب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة