العراق يستأنف تصدير النفط من المنافذ الجنوبية   
الاثنين 14/12/1425 هـ - الموافق 24/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:50 (مكة المكرمة)، 12:50 (غرينتش)

حريق في أنبوب للنفط شمالي  العراق (الفرنسية) 
استأنف العراق اليوم الاثنين تصديرالنفط من المنافذ الجنوبية بعد توقف استمر ثلاثة أيام نتج عن انقطاع التيار الكهربائي وهبوب رياح قوية. وقال تجار النفط إنه سيتم تحميل الناقلات بمعل 78 ألف برميل يوميا وهو المعدل المعتاد.

وتتوقف صادرات النفط العراقي من حين لآخر بسبب الهجمات المتكررة على خطوط النفط مما تسبب في خسارة العراق لمليارات الدولارات منذ الغزو الأميركي في مارس/آذار من العام الماضي.

وقد انخفضت صادرات العراق من المستوى المستهدف الشهر الماضي وهو 1.85 مليون برميل يوميا إلى 1.55 مليون برميل يوميا. وبلغت صادراته من المنافذ الجنوبية 1.43 مليون برميل يوميا بينما جاء الباقي وهو 120 ألف برميل يوميا من الشمال.

وكان مسؤول نفطي عراقي أعلن مؤخرا أن صادرات النفط قد ترتفع إلى 1.95 مليون برميل يوميا في المتوسط هذا العام إذا توقفت أعمال التخريب التي تستهدف أساسا منشآت النفط الشمالية.

وقال رئيس مؤسسة تسويق النفط العراقية (سومو) ضياء البكاء إن صادرات النفط الخام وصلت إلى متوسط 1.55 مليون برميل يوميا عام 2004.

 وذكر  البكاء أن من المنتظر وصول الصادرات في المتوسط إلى 1.73 مليون برميل يوميا عام 2005 من المرفأين الجنوبيين للعراق على الخليج، وإن كانت المشاكل الفنية ستقيد الصادرات عند مستوى بين 1.5 و1.6 مليون برميل يوميا في الشهر الجاري.

وأشار إلى أن الصادرات الشمالية قد تصل إلى متوسط 250 ألف برميل يوميا إذا تحسن الوضع الأمني.

وكان العراق يصدر من الشمال ما يصل إلى 800 ألف برميل في اليوم قبل الغزو.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة