النفط قرب 61 دولارا ودول بأوبك تحبذ إبقاء إنتاجها   
الأربعاء 1427/11/22 هـ - الموافق 13/12/2006 م (آخر تحديث) الساعة 10:38 (مكة المكرمة)، 7:38 (غرينتش)

ترقب صدور بيانات المخزونات العالمية والأميركية (الفرنسية-أرشيف)
سجلت أسعار النفط الأميركي خلال التعاملات الآسيوية استقرارا وبقيت قريبة من 61 دولارا للبرميل اليوم في أعقاب تراجعها إلى أقل مستوياتها في أسبوعين وسط تباين بين أعضاء منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) حول تخفيض آخر للإنتاج.

ويحتمل أن تكون حركة التعاملات محدودة قبل نشر مجموعتين من البيانات حول المخزونات الأميركية والعالمية والطلب على النفط في وقت لاحق اليوم.

وتراجع سعر الخام الأميركي الخفيف في عقود تسليم يناير/كانون الثاني المقبل تسعة سنتات إلى 60.93 دولارا للبرميل خلال تعاملات إلكترونية عبر نظام جلوبكس مستمرا في انخفاضه لليوم الرابع على التوالي بعد تسجيله 60.65 دولارا أمس وهو أدنى مستوى له منذ 28 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وانخفض مزيج برنت في العقود الآجلة بلندن 19 سنتا إلى 61.33 دولارا للبرميل.

وتترقب الأسواق نشر وكالة الطاقة الدولية تقريرها الشهري حول المخزونات العالمية والطلب على النفط في وقت لاحق اليوم وتصدر الحكومة الأميركية تقريرها الأسبوعي عن سوق النفط الذي يتوقع هبوط المخزونات الأسبوعية وتراجعا في المقطرات.

وذكر مندوب في أوبك أن دول الخليج الأعضاء في المنظمة ومنها السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم تفضل إبقاء المستوى المستهدف لإنتاج المنظمة دون تغيير خلال اجتماعها في أبوجا غدا الخميس.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة