مراقبة أوبك توصي بخفض 1,7 مليون برميل   
الأربعاء 1421/10/24 هـ - الموافق 17/1/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

اجتماع فيينا
صرح مسؤول نفطي قريب من اجتماع لجنة مراقبة الإنتاج التابعة لأوبك اليوم أن اللجنة التي تترأسها إيران قررت أن توصي بخفض إنتاج المنظمة بمقدار 1,7 مليون برميل يوميا، وهذا المقدار يزيد بنحو 200 ألف برميل عن اقتراح السعودية بخفض الإنتاج بمقدار 1,5 مليون برميل يوميا.

وقال وزير النفط الإيراني بيجان زنجانه بعد اجتماع اللجنة التي تضم أيضا الكويت ونيجيريا إن الوزراء مازالوا بحاجة لإجراء مزيد من المشاورات، للاتفاق على مقدار الخفض. لكنه أضاف "نحن قريبون جدا من إجماع".

سعود ناصر الصباح
وكان وزير النفط الكويتي سعود ناصر الصباح قال للصحفيين في وقت سابق  إن 
هناك إجماعا بين أعضاء منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) على خفض الإنتاج بمقدار 1,5 مليون برميل يوميا.

ومنذ ما يزيد على أسبوعين وأسواق النفط العالمية مهيأة لقبول مثل هذا الخفض، نظرا لإصرار المنتجين على تعديل الأسعار التي هبطت في أواخر العام الماضي بمقدار الثلث. وكان الأمين العام للمنظمة علي رودريغيز صرح يوم أمس أن أوبك توصلت إلى اتفاق إزاء الخفض المرتقب دون أن يحدد مقداره.

وأضاف الوزير الكويتي "نحن قلقون من تراجع الطلب في الربيع والصيف، لهذا نتخذ هذه الإجراءات". وكان وزير الطاقة الأميركي أعلن في الكويت قبل بضعة أيام أنه فشل في الحصول على تعهد بالابقاء على المستويات الحالية من إنتاج أوبك، في ختام جولة له شملت كذلك السعودية والإمارات وقطر.

وكان الشيخ سعود يتحدث وهو في طريقه لحضور اجتماع لجنة وزارية تابعة لأوبك، يشارك فيها مع ريلوانو لقمان المستشار الرئاسي لشؤون البترول والطاقة في نيجيريا، ومع بيجان زنجانه وزير النفط الإيراني ورودريغيز، لاستعراض إنتاج المنظمة تمهيدا للاجتماع الوزاري الموسع المقرر هذا اليوم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة