أميركا تصعد عقوباتها ضد رجل الأعمال السوري رامي مخلوف   
الجمعة 1429/7/8 هـ - الموافق 11/7/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:39 (مكة المكرمة)، 21:39 (غرينتش)
توالي العقوبات الأميركية على دمشق وعلى شخصيات سورية (الفرنسية-أرشيف)

أدرجت الولايات المتحدة أكبر شركة هاتف محمول في سوريا (سيرياتل) وسلسلة متاجر في السوق الحرة تحمل اسم "راماك" على قائمة العقوبات، ما سيمنعهما من إبرام صفقات مع البنوك أو العملاء الأميركيين.
 
وقالت وزارة الخزانة الأميركية إنها استهدفت بذلك رجل الأعمال السوري رامي مخلوف الذي يملك حصة في سيرياتل بينما يملك بالكامل سلسلة المتاجر راماك.
 
وجمدت الولايات المتحدة في فبراير/ شباط أصول مخلوف، مبررة ذلك بإفادته من الفساد بالحكومة السورية.
 
وذكر بيان لمدير مكتب رقابة الأصول الأجنبية أن رامي مخلوف يستغل قدرته على الوصول لشخصيات كبيرة بالحكومة السورية لإثراء نفسه على حساب الشعب السوري.

وأكد البيان مواصلة استهداف مخلوف وإمبراطوريته التجارية إضافة إلى "آخرين ممن يسيرون على دربه".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة