الاحتياطي الاتحادي يثبت سعر الفائدة   
الأربعاء 1431/4/1 هـ - الموافق 17/3/2010 م (آخر تحديث) الساعة 11:42 (مكة المكرمة)، 8:42 (غرينتش)
 الاحتياطي الاتحادي أكد على استمرار سعر الفائدة المنخفض "لفترة من الوقت" (الأوروبية)

أبقى مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) على أسعار الفائدة التي تتراوح بين الصفر و0.25% لليلة الواحدة في ظل استمرار ضعف تعافي الاقتصاد الأميركي.
 
في الوقت نفسه كرر الاحتياطي الاتحادي تأكيده على استمرار سعر الفائدة المنخفض "لفترة من الوقت".

كما أشار إلى قوة دفع متزايدة في الانتعاش الاقتصادي.
 
وتبين إشارة البنك إلى تعاف أقوى للاقتصاد من أعمق ركود منذ عقود أنه يتحرك باتجاه التخلي عن تعهده بإبقاء تكاليف الإقراض عند مستوياتها الدنيا، مما يشير إلى أن رفع أسعار الفائدة يمكن أن يحدث خلال عدة أشهر.
 
يذكر أن سعر الفائدة الأميركية ثابت قرب صفر في المائة منذ ديسمبر/كانون الثاني 2008 في إطار محاولات إخراج الاقتصاد الأميركي من أسوأ موجة ركود يتعرض لها منذ الكساد الكبير في ثلاثينيات القرن العشرين.
 
وصوتت لجنة السوق المفتوحة في مجلس الاحتياطي الاتحادي لصالح الإبقاء على سعر الفائدة بأغلبية تسعة أصوات مقابل صوت واحد، حيث عارض العضو توماس هوينج النص في البيان على استمرار سعر الفائدة المنخفض "لفترة من الوقت". وكان يفضل أن يشير البيان إلى أن سعر الفائدة سيرتفع عاجلا أم آجلا.
 
وقال هوينج إن الالتزام بإبقاء أسعار الفائدة منخفضة بصورة استثنائية لفترة طويلة لم يعد له مبرر.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة