هاليبرتون تبلغ البنتاغون برشى تلقاها موظفون لديها   
الجمعة 1424/12/1 هـ - الموافق 23/1/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مقر شركة هاليبرتون الأميركية للخدمات النفطية في هيوستن (الفرنسية-أرشيف)
أبلغت شركة هاليبرتون للخدمات النفطية وزارة الدفاع الأميركية أن اثنين من موظفيها قبلا رشى تبلغ نحو ستة ملايين دولار لإرساء عقد لتزويد القوات الأميركية في العراق بالوقود على شركة في الكويت، حسب ما نشرت صحيفة وول ستريت جورنال اليوم.

واعتبرت الصحيفة أن هذا هو أول مؤشر قوي على أن الفساد لحق بمشروعات يمولها الاحتلال الأميركي في العراق، متوقعة أن هذا الأمر قد يعرض الشركة لغرامات وربما اتهامات بالاحتيال. وقالت الصحيفة إن الشركة طردت الموظفين المرتشيين اللذين لم تذكر اسميهما.

وكانت هاليبرتون الشركة النفطية الأميركية التي فازت بعقود قيمتها ستة مليارات دولار من جيش الاحتلال الأميركي في العراق، دافعت في الأسبوع الماضي عن سجلها بعد طلب مدققي البنتاغون إجراء تحقيق في تلاعب محتمل بالأسعار من جانب شركة كيلوج براون آند روت التابعة لهاليبرتون.

وكان الديمقراطيون في الكونغرس الأميركي أثاروا منذ شهور تساؤلات حول سبب تقاضي الشركة سعرا يبلغ مثلي السعر السائد مقابل الوقود الذي زودت به الجيش الأميركي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة