محادثات جزائرية نيجيرية لمد خط أنابيب غاز   
الخميس 1422/6/18 هـ - الموافق 6/9/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال مسؤولون حكوميون إن وفدا نيجيريا رفيعا من قطاع الطاقة وصل إلى العاصمة الجزائرية اليوم لبحث مشروعات مشتركة في قطاع الغاز مع الجزائر.

ويترأس الوفد ريلوانو لقمان مستشار الرئيس النيجيري لشؤون النفط والطاقة الأمين العام السابق لمنظمة أوبك ويضم عددا من كبار المسؤولين في الشركة الوطنية النيجيرية للنفط.

ومن المتوقع أن يجري الوفد محادثات مع شركة سوناطراك الجزائرية للنفط والغاز بشأن إمكانية ربط البلدين بخط أنابيب للغاز. وقال مسؤول حكومي إن خط الأنابيب المقترح سيتم توصيله بالشبكة الجزائرية الحالية، وسيرفع صادرات الغاز إلى جنوب أوروبا. وتصدر الجزائر الآن إلى أوروبا 62 مليار متر مكعب من الغاز سنويا.

وقالت مصادر نفطية إن الخط سيسمح أيضا بالاستفادة مما يعادل 250 ألف برميل من الغاز النيجيري التي يتم حرقها يوميا في حقول النفط النيجيرية لعدم وجود منافذ لتصديرها. وأضاف المسؤولون أنه سيتم أيضا بحث تطوير احتياطيات غاز في جنوبي شرقي النيجر حيث ينتظر مرور الخط المقترح بهذه المنطقة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة