مجموعة السبع: ارتفاع أسعار النفط خطر على الانتعاش العالمي   
الثلاثاء 1425/8/21 هـ - الموافق 5/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 9:32 (مكة المكرمة)، 6:32 (غرينتش)
وزير الخزانة الأميركي جون سنو (ثاني يمين) يتوسط رؤساء بنوك مركزية (الفرنسية)
أكد وزراء مالية الدول الصناعية السبع الكبرى أن أسعار النفط ارتفعت بشكل كبير وتشكل خطرا على النمو الاقتصادي العالمي على حد تعبير بيان صدر عنهم.
 
وطالب البيان الذي صدر أمس في ختام اجتماعات الوزراء ومحافظي البنوك المركزية للدول السبع بواشنطن، الدول المنتجة للنفط بزيادة الإنتاج للتأكد من أن الأسعار متزنة. وحث البيان أيضا المستهلكين على توفير الطاقة بشكل أفضل.
 
وأكد وزراء الدول السبع أن من المهم للمستهلكين والمنتجين أن تعمل الأسواق النفطية بطريقة فعالة, مع تشجيع الوكالة الدولية للطاقة على تحسين عملها في مجال الشفافية على صعيد الإحصاءات المتعلقة بالنفط. وتضم المجموعة الولايات المتحدة واليابان وألمانيا وبريطانيا وفرنسا وإيطاليا وكندا.
 
وجاء هذا البيان بعد ساعات قليلة من إقفال سعر برميل النفط على أكثر من 50 دولارا، إذ بلغ 50.12 دولارا للمرة الأولى منذ بدء تعاملات العقود الآجلة قبل 21 عاما في بورصة نيويورك التجارية. أما في بورصة البترول الدولية في لندن فقد أغلق سعر مزيج برنت عند نحو 46.5 دولارا للبرميل.
 
جاء ذلك وسط مخاوف من عدم استقرار الإمدادات بسبب الصراع في دلتا النيجر الغنية بالنفط في نيجيريا التي تصدر معظم صادراتها النفطية للولايات المتحدة، بالإضافة إلى اضطراب الأوضاع في العراق.
 
ويترقب المتعاملون بتوتر ما إذا كانت الحكومة النيجيرية التي تجري محادثات سلام مع المتمردين, ستتمكن من تبديد تهديد إطلاق المتمردين انتفاضة أم لا.
 
وكان المتمردون هددوا بشن حرب شاملة على الحكومة إذا لم تتم تلبية مطالبهم. وهدد زعيم "قوة المتطوعين لشعب دلتا النيجر" مجاهد دوكوبو أساري مؤخرا بضرب المنشآت النفطية، وطلب من العاملين الأجانب في مجال النفط الخروج من المنطقة. وتعتبر هذه المجموعة إحدى المليشيات التي تقاتل من أجل السيطرة على عمليات تهريب النفط من نيجيريا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة