أكبر هبوط في الوظائف الأميركية منذ 34 عاما   
الجمعة 1430/2/11 هـ - الموافق 6/2/2009 م (آخر تحديث) الساعة 19:45 (مكة المكرمة)، 16:45 (غرينتش)

معدل البطالة الأميركي قفز إلى 7.6% مسجلا أعلى مستوى في 16 عاما (الفرنسية-أرشيف)

كشفت وزارة العمل الأميركية اليوم عن انخفاض عدد الوظائف بواقع 598 ألفا في الشهر الماضي، وهو ما يعد أكبر هبوط منذ 34 عاما.

وبذلك يقفز معدل البطالة الأميركي إلى 7.6% من 7.2% الذي سجل في ديسمبر/كانون الأول الماضي، الأمر الذي يؤكد اشتداد حالة الركود الاقتصاد الذي تتعرض له الولايات المتحدة.

وجاء تقرير الوزارة حول تفاقم البطالة في أميركا بشكل أسوأ مما كان متوقعا من قبل الاقتصاديين في وول ستريت الذين قدروا أن الوظائف انخفضت بمقدار 525 ألفا.

ويتوقع أن إدارة الرئيس باراك أوباما ستستغل هذه البيانات الجديدة كعامل إضافي لدفع الكونغرس للإسراع بالموافقة على خطة لحفز النشاط الاقتصادي بمئات المليارات من الدولارات تعد بتوفير وحماية ما بين ثلاثة وأربعة ملايين وظيفة.

وكان انخفاض الوظائف في الشهر الماضي الأكبر منذ هبوط بلغ 602 ألف في ديسمبر/كانون الأول عام 1974 كما سجل معدل البطالة أعلى مستوى في اقتصاد الولايات المتحدة منذ أكثر من 16 عاما.

وقال رئيس وحدة الإحصاءات بوزارة العمل كيث هول في بيان إن الانخفاض الحاد الذي سجل في يناير/كانون الثاني يجعل إجمالي الخسائر في الوظائف يصل إلى 3.6 ملايين موظف منذ بدء الكساد في ديسمبر/كانون الأول عام 2007.

وعدلت الوزارة الانخفاض في الوظائف بالزيادة إلى 577 ألفا خلال ديسمبر/كانون الأول الماضي وإلى 597 ألفا خلال نوفمبر/تشرين الثاني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة