توقع شطب وظائف جديدة بألمانيا   
السبت 1430/6/27 هـ - الموافق 20/6/2009 م (آخر تحديث) الساعة 13:09 (مكة المكرمة)، 10:09 (غرينتش)
عمال ألمان يحتجون على سياسة شطب الوظائف وتقلص فرص العمل (رويترز-أرشيف)

أعربت منظمة عمال الخدمات في ألمانيا (فيردي) عن تخوفها من أن تؤدي إجراءات ضغط النفقات التي تعتزم شركة البريد الألمانية (دويتشه بوست) تطبيقها إلى المزيد من شطب الوظائف بشكل أكبر من المتوقع مما يزيد من تفاقم البطالة.

وقال أنتون هيرترايتر رئيس قطاع خدمات البريد للشحن والإمداد بنقابة فيردي في حديث لصحيفة يورو آم زونتاج الألمانية إن عدد الوظائف المحتمل شطبها بموجب هذه الإجراءات قد يتراوح بين 1500 و2000 عامل ممن يتمتعون بنظام الراحة المدفوعة الأجر.

وكانت نقابة فيردي قد حذرت في مارس/آذار الماضي من احتمال شطب ما يصل إلى 6000 وظيفة في شركة البريد في 82 مركزا بريديا على مستوى ألمانيا مع إدخال الشركة ماكينات لفرز الرسائل بطريقة آلية.
 
وقد أعلنت شركة البريد الألمانية في وقت سابق أنها تعتزم استثمار 420 مليون يورو (587 مليون دولار) حتى العام 2012 في المزيد من ماكينات الفرز الآلية.
 
من ناحية أخرى تتخوف نقابة فيردي من أن يؤدي عزم شركة البريد إلغاء نظام الراحة المدفوعة الأجر بالنسبة لعمال الوردية الليلية بدءا من أول الشهر المقبل إلى مزيد من شطب الوظائف.
 
وتجدر الإشارة إلى أنه من المتوقع بداية من الشهر المقبل إلغاء اللائحة التي صدرت عام 1983 وتجيز منذ ذلك الوقت وحتى الآن أن يحصل عمال الفترة الليلية على راحة مدفوعة الأجر من الساعة العاشرة مساء حتى السادسة صباحا بواقع ست دقائق في الساعة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة