السعودية: انسحاب الإمارات لن يقوض خطط العملة الخليجية   
الأربعاء 1430/6/3 هـ - الموافق 27/5/2009 م (آخر تحديث) الساعة 21:08 (مكة المكرمة)، 18:08 (غرينتش)

الجاسر: ما زالت هناك أربع دول متحمسة لاتفاق الوحدة النقدية(الفرنسية-أرشيف)

أكد محمد الجاسر رئيس مؤسسة النقد العربي السعودي (البنك المركزي) أن انسحاب الإمارات العربية المتحدة من اتفاق الوحدة النقدية لن يقوض خطط العملة الموحدة لمنطقة الخليج.

 

وأوضح أنه لا يعتقد أن الانسحاب سيؤثر على اتفاق الوحدة النقدية، لأنه ما زالت هناك أربع دول متحمسة للاتفاق.

 

وكان العاهل السعودي الملك عبد الله قال في تصريحات صحفية الثلاثاء إن الاتفاق على الوحدة النقدية لدول المجلس سيخضع دون شك للمراجعة قبل إقراره أو دخوله حيز التنفيذ، وأضاف أن المراجعة المقبلة السابقة للتطبيق ستحل ما اختلف عليه وأن كل أجواء مراجعة اتفاق الوحدة النقدية مفتوحة، كما أن العلاقات بين السعودية والإمارات لن تتأثر بانسحاب الإمارات.

 

وانشقت الإمارات عن السعودية والكويت وقطر والبحرين الأسبوع الماضي بانسحابها من خطة العملة الموحدة اعتراضا على قرار اتخذ في 5 مايو/ أيار لاختيار الرياض مقرا للمصرف المركزي الخليجي.

 

وتساءل محللون عما إذا كان انسحاب الإمارات سيتسبب في تعطيل مشروع العملة الموحدة المتعثر منذ فترة طويلة.

 

وانسحبت سلطنة عمان من الاتفاق في 2006، وتخلى مجلس التعاون الخليجي في وقت سابق من العام الحالي عن تحديد العام 2010 موعدا مبدئيا لإصدار العملة الموحدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة