مؤتمر دولي حول التمويل في اليمن   
الأربعاء 1426/2/27 هـ - الموافق 6/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 13:14 (مكة المكرمة)، 10:14 (غرينتش)

أعلن البنك المركزي اليمني عن عقد مؤتمر دولي للتأجير التمويلي يوم 25 أبريل/ نيسان الجاري لأول مرة بالبلاد، وبمشاركة ما يتجاوز 200 ممثل عن منظمات دولية متخصصة وبنوك ورجال أعمال ومقاولين يمنيين وعرب وأجانب.

ويهدف المؤتمر الذي ينظمه البنك بالتعاون مع مؤسسة التمويل الدولية التابعة للبنك الدولي إلى تعزيز وتطوير دور القطاع الخاص المحلي، وعمليات التأجير التمويلي.

ويبحث توفير التمويل اللازم للمشروعات الإنتاجية والخدمية وتشجيع ودعم وتطوير العمل المؤسسي، إلى جانب الإطار التشريعي لتطوير التأجير التمويلي وإصدار مشروع قانون خاص به.

وعزا محللون اقتصاديون فكرة إدخال التأجير التمويلي إلى اليمن بعد تزايد أحجام المشاريع وتنوع نشاطاتها، وزيادة الحاجة إلى مصادر تمويلية أكثر مرونة وتلبية لمتطلبات نشاطها ونموها وتوسعها.

وقد أعد البنك بالتعاون مع مؤسسة التمويل الدولية مشروع القانون المنظم لعملية التأجير التمويلي، ليناقش في اجتماع لمجلس الوزراء اليمني لإقراره.

من جهة أخرى بحث نائب رئيس الوزراء وزير المالية علوي صالح السلامي مع كبير الاقتصاديين بدائرة الشرق الأوسط بالصندوق الدولي سعادة شامي العلاقات بين الجانبين، وسبل تطويرها وتعزيزها.

وشدد السلامي على التزام بلاده بالإصلاح والمحافظة على ما حققته من مكاسب، في مقدمتها الاستقرار الاقتصادي.

من جانبه أبدى شامي استعداد الصندوق الدولي للاستمرار في دعم الجهود اليمنية، في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والتنموية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة