تركيا تطالب قبرص بإلغاء استدراج عروض لاستكشاف النفط   
الجمعة 1428/1/28 هـ - الموافق 16/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 10:37 (مكة المكرمة)، 7:37 (غرينتش)
وزير البترول المصري (وسط) حضر  استدراج العروض وأيد قبرص (الأوروبية)
حذرت تركيا حكومة قبرص بضرورة التخلي عن عروض استدراج التنقيب عن النفط والغاز قبالة سواحل الجزيرة، معتبرة أن ذلك سيؤثر سلبا على السلام والاستقرار في شرق المتوسط.
 
وطالب المتحدث باسم الخارجية التركية قبرص بالتراجع عن استدراج هذه العروض، معتبرا أن ذلك ينشىء  أمرا واقعا وينتهك الحقوق المشتركة لشعبي الجزيرة التركي واليوناني.
 
وهذه العروض الذي أطلقت الخميس تطال منطقة تبلغ مساحتها حوالي 70 ألف كلم مربع قبالة سواحل جزيرة قبرص المقسمة منذ 1974 إلى شطرين يوناني بالجنوب وتركي بالشمال، حيث أعلنت "جمهورية شمال قبرص التركية" التي لا تعترف بها إلا أنقرة.
 
وكانت تركيا حثت الدول العربية المطلة على البحر المتوسط، وخاصة لبنان ومصر، على عدم إبرام أية اتفاقات للتنقيب عن النفط والغاز بمنطقة شرق البحر المتوسط مع قبرص.
 
لكن وزير البترول المصري، الذي شارك باجتماع استدراج العروض، أعلن أن لدى مصر وقبرص رؤية واضحة للتعاون مستقبلا في مجال التنقيب عن النفط والغاز  الطبيعي. وأكد سامح فهمي أن بلاده ستضع خبراتها في تصرف قبرص لتحقق أهدافها في مجالات النفط  والغاز.

يُذكر أن قبرص وقعت اتفاقا مع لبنان يوم 17 يناير/كانون الثاني الماضي برسم الحدود البحرية بين البلدين لتسهيل عمليات تنقيب محتملة عن النفط والغاز، كما أبرمت اتفاقا مماثلا مع القاهرة العام الماضي.

وتقدر قيمة احتياطيات النفط والغاز بالمناطق البحرية حول قبرص بثمانية مليارات برميل بقيمة تصل إلى 400 مليار دولار.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة