النعيمي يستبعد تغيير أوبك إنتاجها باجتماع فيينا   
الاثنين 1428/1/25 هـ - الموافق 12/2/2007 م (آخر تحديث) الساعة 13:54 (مكة المكرمة)، 10:54 (غرينتش)

تصريحات علي النعيمي أدت لهبوط أسعار النفط الخام (الفرنسية-أرشيف)
قال وزير النفط السعودي إن منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) قد لا تحتاج لخفض إنتاجها النفطي أو زيادته عندما يجتمع وزراؤها في غضون شهر، وذلك إذا استمر الوضع بأسواق النفط العالمية على حاله بعد التحسن الكبير الذي طرأ عليه.

وتأتي تصريحات علي النعيمي التي نشرتها اليوم صحيفة وول ستريت جورنال في أعقاب انتعاش أسعار النفط وتجاوزها حاجز الستين دولارا للبرميل، وذلك بعد وصولها إلى أدنى مستوياتها منذ عشرين شهرا منتصف يناير/ كانون الثاني الماضي.

ويجتمع وزراء أوبك يوم 15 مارس/ آذار المقبل بمقر المنظمة بالعاصمة النمساوية فيينا.

في الوقت نفسه هبطت أسعار النفط الخام لعقود مارس/ آذار في المعاملات الصباحية بأوروبا بعد تصريحات النعيمي.

فقد انخفض سعر مزيج برنت والخام الأميركي الخفيف 55 سنتا إلى 58.46 دولارا و59.34 دولارا للبرميل على الترتيب.

وكانت دول أوبك تعهدت بالعاصمة القطرية الدوحة في أكتوبر/تشرين الأول 2006 بخفض الإنتاج بمقدار 1.2 مليون برميل يوميا اعتبارا من الأول من نوفمبر/تشرين الثاني، قبل أن تجري تخفيضا آخر قدره نصف مليون برميل في اجتماع بنيجيريا في ديسمبر/كانون الأول بدأ سريانه أول هذا الشهر.

من جانبه اعتبر رئيس وكالة الطاقة الدولية كلود ماندل أن أسعار النفط الحالية التي تقترب من 60 دولارا للبرميل مازالت مرتفعة جدا.

وقال ماندل إن المعروض النفطي جيد في الأسواق، وإن مخزونات الدول المستهلكة بلغت مستويات تبعث على الرضا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة