العراق يستأنف تصدير النفط من البصرة   
الأحد 1425/3/6 هـ - الموافق 25/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

إحدى محطات تصدير النفط في البصرة (رويترز-أرشيف)
قال مسؤول نفطي عراقي بارز إن العراق استأنف صادرات النفط من ميناء البصرة اليوم، بعد أقل من 24 ساعة من شن ثلاث هجمات بزوارق ملغومة على تلك المنشأة المهمة لتصدير النفط.

وأوضح رئيس الهيئة الحكومية لتسويق النفط شمخي فرج أن هذه الهجمات لم تلحق أضرارا بالبنية الأساسية النفطية، وأن صادرات البصرة الخفيفة استؤنفت بمعدل نحو 1.6 مليون برميل يوميا.

وأضاف المسؤول النفطي أن الأمر صدر في وقت سابق من اليوم باستئناف الضخ والتحميل كالمعتاد، مشيرا إلى أنه تم تحميل ناقلتين في ميناء البصرة النفطي في حين حملت سفينة في خور العمية القريب.

وجاء هذا التصريح مناقضا لما أعلنه متحدث باسم سلطة الاحتلال في العراق في وقت سابق قال فيه إن تصدير النفط الخام من ميناء البصرة سيتوقف لمدة يومين على الأقل.

وقال المتحدث إنه تم وقف التصدير بسبب انقطاع في التيار الكهربائي, مشيرا إلى أن فرق الصيانة تستخدم حاليا مولدات لتأمين التيار في منشآت الميناء, ولكن ليس لعمليات التصدير.

وكان مسؤول في ميناء البصرة قد أعلن في وقت سابق أنه تم اعتراض ثلاثة زوارق مفخخة يقودها مسلحون في اللحظة الأخيرة بينما كانت تقترب من مصبين نفطيين في جنوب العراق يؤمنان القسم الأكبر من صادرات العراق النفطية. وأشار إلى أن انفجار أحد هذه الزوارق أدى إلى انقطاع التيار الكهربائي وتوقف شحن النفط الخام في ميناء البصرة.

ووصلت صادرات العراق النفطية في الجنوب في مارس/ آذار إلى نحو 1.8 مليون برميل يوميا بفضل عمل مصب خور العمية منذ إعادة افتتاحه في نهاية فبراير/ شباط.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة