مصر تسعى لتمويل من البنك الدولي لمشروع زراعي   
الجمعة 1427/12/16 هـ - الموافق 5/1/2007 م (آخر تحديث) الساعة 15:30 (مكة المكرمة)، 12:30 (غرينتش)
محمود أبو زيد: المشروع يستهدف استصلاح 255 ألف فدان إجمالا (الجزيرة-أرشيف)
تعقد الحكومة المصرية محادثات الأسبوع المقبل مع البنك الدولي بشأن تمويل البنك لاستصلاح تسعين ألف فدان بمنطقة غرب الدلتا في مصر بشراكة مع القطاعين العام والخاص.
 
وقال وزير الموارد المائية والري المصري محمود أبو زيد إن التمويل المبدئي للمشروع من البنك الدولي يبلغ نحو 175 مليون دولار من التمويل الإجمالي للمشروع الذي يقدر بنحو نصف مليار دولار لاستصلاح 255 ألف فدان بمنطقة غرب النوبارية.

وأضاف أن المشروع يستهدف إنشاء ترعة جديدة لتغذية هذه المنطقة بمياه النيل، مشيرا إلى أن تنفيذ المشروع يستمر ثلاث سنوات.
 
وأوضح منسق المشروع بالوزارة صفوت عبد الدايم أنه تم الاتفاق بشكل مبدئي مع البنك على توفير هذا القرض بسعر فائدة منخفض نسبيا على مدى عشرين عاما لتقليل تكلفة توصيل خدمة المياه السطحية ويسدد من خلال تحصيل تكاليف توصيل الخدمة سنويا. وأضاف أنه سيتم استكمال باقي تكاليف المشروع عن طريق القطاع الخاص والمستثمرين لهذه الأراضي.
 
إغلاق موانئ
من ناحية أخرى أغلقت السلطات المصرية أربعة موانئ على البحر الأحمر والبحر المتوسط صباح اليوم أمام حركة السفن بسبب سوء الأحوال الجوية.
 
وجاء إغلاق موانئ الأدبية وبور توفيق والزيتية والصيد بعد زيادة سرعة الرياح إلى أكثر من 35 عقدة في الساعة وارتفاع الأمواج إلى نحو ثلاثة أمتار ونصف المتر.
 
ويعمل ميناء الأدبية في مجال شحن البضائع فيما يعمل ميناء بور توفيق في نقل الركاب وميناء الزيتية في مجال شحن النفط.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة