براون يقترح خريطة طريق اقتصادية لدعم السلطة الفلسطينية   
الخميس 1426/10/9 هـ - الموافق 10/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 21:44 (مكة المكرمة)، 18:44 (غرينتش)

براون يعرض خطة لدعم السلطة الفلسطينية في اجتماع مجموعة الثماني (الفرنسية)
دعا وزير المالية البريطاني غوردون براون المجتمع الدولي إلى دعم خطة سماها "خريطة الطريق الاقتصادية" للنهوض بالاقتصاد الفلسطيني بعد سنوات من المعاناة بسبب الصراع مع إسرائيل.

وقال براون في مؤتمر لرجال الأعمال في تل أبيب اليوم إنه يسعى لاستكمال الخطة الاقتصادية المقترحة بحلول ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

وأضاف أنه يجب على المجتمع الدولي توحيد صفوفه لدعم خطة اقتصادية للسلطة الفلسطينية بحيث يكون من أهدافها توفير وظائف جيدة من 100 ألف وظيفة في غزة.

وقد استأنف الوزير البريطاني زيارته الشرق أوسطية بعدما قطعها أمس بالعودة من تل أبيب إلى لندن في إطار محاولة غير مجدية لمساعدة حكومة رئيس الوزراء البريطاني توني بلير في تفادي هزيمة في تصويت لمجلس العموم حول تشريع يضمن إجراءات لمكافحة الإرهاب.

ويرى براون أن رفع النمو الاقتصادي وإيجاد فرص العمل سيتيح للناس في المنطقة فرصة أكبر للسلام والأمن بعد خمس سنوات من الصراع الإسرائيلي الفلسطيني.

ويخطط براون لعرض خطته على وزراء مالية ومحافظي البنوك المركزية في مجموعة الدول الصناعية الثماني الكبرى خلال اجتماعهم بلندن في الثاني والثالث من الشهر المقبل بحضور وزيري مالية إسرائيل وفلسطين.

وحضر براون خلال زيارته لقاء هو الأول من نوعه بين وزير المالية الإسرائيلي إيهود أولمرت ونظيره الفلسطيني سلام فياض.

وأفاد مسؤولون بريطانيون بأن البطالة في المناطق الفلسطينية بلغت ما معدله 25% في حين يعيش أكثر من نصف السكان تحت حد الفقر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة