ديملر كرايسلر تقترب من بيع شركة كرايسلر   
الخميس 1428/3/18 هـ - الموافق 5/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:54 (مكة المكرمة)، 21:54 (غرينتش)
 
اقتربت شركة السيارات الألمانية الأميركية العملاقة "ديملر كرايسلر" من بيع شركة كرايسلر -وهي ذراعها في الولايات المتحدة- بعد تأكيد رئيس الشركة دايتر تسيتشه أنها على اتصال بمشترين محتملين بشأن بيع كرايسلر، ثالث أكبر شركة سيارات في الولايات المتحدة.
 
وقال تسيتشه في الاجتماع السنوي لخامس أكبر شركة لصناعة السيارات في العالم "بوسعي أن أؤكد أننا نجري محادثات مع بعض الشركاء المحتملين الذين أبدوا اهتماما واضحا".
 
وذكرت صحيفة "ديترويت نيوز" الصادرة الأربعاء أن مجموعتي "سيربيروس كابيتال مانجمنت" للاستثمار و"بلاكستون" تقدمتا بعرضين رسميين لشراء مجموعة كرايسلر.
 
ويأتي احتمال تخلص ديملر كرايسلر من وحدتها الأميركية بعد تسع سنوات من تكوين شركة أصبحت الآن خامس أكبر شركة في العالم لصناعة السيارات عبر اندماج شركتي ديملر وكرايسلر في صفقة بلغت قيمتها 36 مليار دولار.
 
ومنذ ذلك الوقت تراجع سعر سهم ديملر كرايسلر بشكل كبير نتيجة لغضب حملة الأسهم المتنامي من أن التوسع العالمي للشركة لم يؤت بنتائج بناءة. لكن سعر السهم ارتفع منذ بداية العام الجاري بأكثر من 30% بفعل تكهنات بأن الشركة تستعد الآن لبيع وحدتها كرايسلر.
 
كما أضيرت كرايسلر نتيجة تحول المستهلكين المفاجئ للسيارات الموفرة في استهلاك الوقود في الوقت الذي ارتفعت فيه أسعاره.
 
وفي عام 2006 منيت كرايسلر بخسائر تشغيل بلغت 1.5 مليار دولار وبدأت خطة إعادة هيكلة تستغني فيها عن 13 ألف وظيفة وتغلق مصنعا، فيما تحاول الشركة معاودة تحقيق أرباح بحلول العام 2008.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة