تراجع مبيعات التجزئة بمنطقة اليورو   
الخميس 1431/1/22 هـ - الموافق 7/1/2010 م (آخر تحديث) الساعة 16:11 (مكة المكرمة)، 13:11 (غرينتش)

أظهرت أرقام رسمية يوم الخميس أن مبيعات التجزئة بمنطقة اليورو انخفضت بشكل غير متوقع في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي مخالفة بذلك توقعات السوق بارتفاعها, وهو ما يؤكد ضعف الطلب الاستهلاكي في المنطقة مع تنامي البطالة.

وقال مكتب الإحصاء الأوروبي (يوروستات) إن مبيعات التجزئة في الدول الـ16 التي تستخدم اليورو انخفضت بنسبة 1.2% في نوفمبر/تشرين الثاني وبنسبة 4% على أساس سنوي.

وكانت مبيعات التجزئة قد سجلت زيادة بنسبة 0.2% في أكتوبر/تشرين الأول, مع توقعات للمحللين بزيادة أخرى شهرية متواضعة.
ويعود الانخفاض بالأساس إلى تقلص المبيعات في ألمانيا -أكبر اقتصاد في منطقة اليورو- والذي بلغ 1.1% مقارنة بالشهر السابق وفقا للمكتب.

كما تراجعت المبيعات في إسبانيا -رابع أكبر اقتصاد في منطقة العملة الموحدة- بنسبة 1%, وانخفضت أيضا في فرنسا والبرتغال وسلوفاكيا وفنلندا.
 
وكان اقتصاديون قد توقعوا في استطلاع لرويترز زيادة شهرية تبلغ  نسبة 0.1% في المتوسط, وانخفاضا سنويا يبلغ 1.9% في مبيعات التجزئة.
 
وعزز الانخفاض التوقعات بأن الانتعاش من الركود الاقتصادي في منطقة اليورو سيكون بطيئا حتى الآن، وأن النمو المتواضع الذي سُجل يرجع -إلى حد كبير- إلى الارتفاع في حجم التجارة العالمية.
 
وفي الاتحاد الأوروبي الذي يضم 27 دولة بينها دول لا تنتمي لمنطقة اليورو مثل بريطانيا والسويد، انخفضت مبيعات التجزئة بنسبة 0.8% في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، بينما سجلت نفس الزيادة المسجلة في أكتوبر/تشرين الأول وهي 0.5%.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة