أسعار النفط ترتفع بعد أنباء خفض إنتاج أوبك   
الجمعة 6/9/1427 هـ - الموافق 29/9/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:42 (مكة المكرمة)، 21:42 (غرينتش)

شكيب خليل يتوقع ارتفاع أسعار النفط أوائل 2007 مع زيادة الطلب (الفرنسية-أرشيف)

ارتفعت أسعار النفط خلال التعاملات في العقود الآجلة إلى 64 دولارا في بورصة نيويورك التجارية (نايمكس).

ويأتي هذا الارتفاع في أعقاب قول مصدر بالصناعة النفطية النيجيرية إن أعضاء منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) اتفقوا بشكل غير رسمي على خفض الإنتاج 5%.

وقفز سعر الخام الأميركي الخفيف في عقود تسليم نوفمبر/تشرين الثاني المقبل 74 سنتا إلى 63.70 دولارا للبرميل، بعد وصوله في وقت سابق اليوم إلى 64 دولارا وهو أعلى مستوى منذ 19 من الشهر الجاري.

وقال محلل اقتصادي في "واتشوفيا كورب ياسون شينكر" إن التكهنات بأن أوبك ستخفض الإنتاج ترفع الأسعار لكنه لم يتم تأكيد أنه سيكون هناك خفض فعلي وحقيقي.

وبلغ سعر مزيج برنت في لندن للعقود الآجلة 63.15 دولارا بارتفاع 94 سنتا للبرميل.

وذكر مصدر في صناعة النفط النيجيرية إن عددا من كبار منتجي أوبك منهم السعودية والكويت ونيجيريا اتفقوا على خفض إنتاج النفط اعتبارا من أول أكتوبر/تشرين الأول المقبل وفقا لاتفاق غير رسمي لوقف هبوط الأسعار.

"
مصدر نفطي خليجي يقول إن إنتاج الكويت مستقر ولم تصدر أوامر بخفض إمدادات المعروض
"
وفي دبي ذكر مصدر نفطي خليجي أن إنتاج الكويت مستقر ولم تصدر أوامر بخفض إمدادات المعروض.

وتوقع وزير الطاقة والمناجم الجزائري شكيب خليل في وقت سابق احتمال استقرار أو انخفاض أسعار النفط قليلا في العام الحالي وعودتها للصعود في أوائل عام 2007 مع ارتفاع الطلب.

وأشار إلى مشاورات بين أعضاء أوبك حول عقد اجتماع استثنائي للمنظمة قبل المؤتمر المقرر في نيجيريا في ديسمبر/كانون الأول المقبل لكن الأعضاء لا يرون حاجة لاجتماع طارئ.

وفي مجال الإمدادات توقع خبير شحن نفطي ارتفاع صادرات أوبك 50 ألف برميل يوميا في أربعة أسابيع حتى 14 من الشهر المقبل بفضل طلب آسيوي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة