دبي تعتزم إقامة منشأة لتخزين الغاز الطبيعي المسال   
الاثنين 1427/7/27 هـ - الموافق 21/8/2006 م (آخر تحديث) الساعة 15:48 (مكة المكرمة)، 12:48 (غرينتش)

دبي تسعى لكي تكون مركزا لتجارة النفط والغاز في الخليج (الجزيرة-أرشيف)

تعتزم إمارة دبي إقامة منشأة لتخزين الغاز الطبيعي المسال بقيمة مليار دولار لتستخدم في نهاية المطاف أساسا لإنشاء سوق لمشتقات الغاز الطبيعي المسال.
 
وسيقوم مركز دبي للسلع المتعددة ومجمع التقنية وهما من الهيئات التابعة للإمارة بتطوير المنشأة بالتعاون مع شركة أمبيل التابعة لشركة غالفستون الكندية الخاصة للغاز الطبيعي المسال.
 
وأوضح بيان للمركز والمجمع أن مقر دبي لتخزين الغاز الطبيعي المسال ستبلغ طاقته التخزينية بين 40 مليار و65 مليار قدم مكعب (1.13 مليار و1.84 مليار متر مكعب)، وسيتيح للعملاء خيارات عديدة بما فيها التخزين والتجارة والتخطيط لتوريد كميات كبيرة من الغاز المسال.
 
ويعتزم مركز دبي للسلع المتعددة وشركة أمبيل بدء عمليات الموسم المفتوح للتخزين في مقر دبي لتخزين الغاز الطبيعي المسال بجولة أولى من العروض غير الملزمة اعتبارا من 28 أغسطس/آب.
 
وقال المدير التنفيذي للطاقة في مركز دبي للمعادن والسلع تيلاك دوشي إن المشروع الجديد سيتيح مرونة كبيرة لبائعي ومشتري الغاز خلافا لجداول التموين الصارمة التي تفتقر إلى المرونة في المدى الطويل.
 
وأضاف أن مقر دبي للتخزين سوف يوفر فرصا ممتازة من خلال التخزين والتداول على مدى عدة شهور خاصة أن الأسعار العالمية للغاز الطبيعي المسال تتعرض للتغير باختلاف فصول السنة.
 
يشار إلى أن دبي تسعى لكي تكون مركزا لتجارة النفط والغاز في الخليج. وتحتاج الإمارات إلى تعزيز قدرتها من الطاقة الكهربائية لتبلغ نحو 20 ألف ميغاوات (من 11 ألفا حاليا) بحلول عام 2020.
 
وتملك دولة قطر إحدى الدول الخليجية المجاورة لدبي ثالث أكبر احتياطيات من الغاز الطبيعي في العالم بعد روسيا وإيران وتهدف لزيادة إنتاجها من الغاز المسال إلى ثلاثة أمثاله ليصل إلى 77 مليون طن بحلول عام 2010. كذلك عملت السعودية على فتح حقول الغاز أمام الشركات العالمية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة